العدد : ١٤٧٩٠ - الخميس ٢٠ سبتمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٠ محرّم ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٧٩٠ - الخميس ٢٠ سبتمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٠ محرّم ١٤٤٠هـ

سينما

أماندا سيفريد تستعد لتصوير فيلم «You Shoul Have Left»

الأحد ١٧ يونيو ٢٠١٨ - 11:23

تستعد النجمة أماندا سيفريد لخوض تجربة سينمائية جديدة، إلا أن هذه التجربة تعد مختلفة إلى حد كبير عن جميع الأدوار التي قدمتها على شاشة السينما، حيث يأتي الفيلم باسم You Shoul Have Left.

وتجسد سيفريد، من خلال الفيلم، شخصية نجمة شهيرة، ولكن هناك سر بحياتها، لذلك يسيطر عليها الغموض دائماً، أما زوجها فهو رجل أعمال شهير ويلعب دوره النجم كيفين باكون، وقصة الفيلم مستوحاة من رواية لمؤلف ألماني يدعى دانيال كيهلمان، ومن المقرر البدء في تصويره خلال الفترة المقبلة استعدادا لطرحه بدور العرض السينمائي. وكانت عارضة الأزياء والنجمة الأميركية الشهيرة ظهرت على الجمهور قبل أسابيع، بعد أن خسرت وزنها، بعد 6 أسابيع من ولادتها لابنتها الأولى من زوجها النجم الشهير توماس سادوسكي. وارتدت «أماندا» (31 عاما) سروالا من الجينز الضيق باللون الأسود وبلوزة مخططة ذات أكمام طويلة باللونين الأبيض والأسود، وانتعلت حذاء رياضيا باللون الرمادي، ولم تضع المكياج على وجهها، وأخفت عينيها بنظارة شمسية سوداء. وتحدثت سيفريد عن حياتها بعد أن أصبحت أما، قائلة: «لقد أصبحت حياتي أفضل بعد الأمومة، فأنا أحب زوجي وأحب شعوري بالأمومة، ولدي الكثير من الحب لعائلتي». وعن كون أمومتها أصبحت عائقا أمامها، ذكرت: «لم يحدث ذلك فأنا أمارس حياتي بشكل طبيعي، بل أصبحت أكثر سعادة مما سبق، واستعد للكثير من المشاريع خلال الفترة المقبلة». وأضافت سيفريد أنها لن تنشر صورا لطفلتها، أو الكشف عنها أمام عدسات المصورين، فهي حريصة على أن تبقى ابنتها بعيدة عن الأضواء. يذكر أن «أماندا» تزوجت من زوجها توماس البالغ 40 عاما بشكل سري، وفي زفاف صغير لم يحضره أي شخص من معارفهما.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news