العدد : ١٤٨١٥ - الاثنين ١٥ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨١٥ - الاثنين ١٥ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٠هـ

قضـايــا وحـــوادث

المحكمة تحكم بالبراءة كاميرات المراقبة تنقذ بحرينيا من اتهام زوجة أخيه بضربها

الاثنين ١١ يونيو ٢٠١٨ - 10:24

  حكمت المحكمة الصغرى الجنائية الثالثة بقبول الاعتراض شكلاً وبسقوط الأمر الجنائي واعتباره كأن لم يكن وببراءة شخص اتهمته زوجة أخيه بضربها مما أسند إليه من اتهام.

أفادت وكيلة المتهم المحكوم لصالحه المحامية هدى الشاعر، بأن المجني عليها مقدمّة البلاغ هي زوجة أخ موكلها، وقد بادرت بتقديم شكواها انتقامًا من زوجها وكيدًا به على إثر خلافات أُسرية بينهم لعلمها بقرابة أخيه منه مُدعيّة اعتداء هذا الأخير عليها بالضرب على خلاف الحقيقة والواقع.

وأضافت الشاعر في بيان أوجه دفوعها المقدمة أمام عدالة المحكمة مُصدِرَة الحكم، بأنه ثبت انتفاء صلة المتهم بالمجني عليها أو تواصله معها بأي وسيلة بما أعدم الركن المادي للجريمة كون المحكوم له قد قدم لعدالة المحكمة تصوير الكاميرات الأمنية التي تم وضعها احترازًا من السرقات التي يتعرض لها المبنى المكون من عدة شقق لمجموعة من الإخوة، إلا أنه شاءت الأقدار أن تؤدي هذه الكاميرات دورًا كبيرًا في إثبات براءة المتهم بالإضافة إلى رصد السرقات التي كان يتعرض لها المبنى ذاته واستطاعت التقاط صورة المجني عليها وفق أوقات تواجدها وأوقات تواجد المتهم وكان ذلك رصدًا دقيقًا بما ينفي إمكان التقاء المتهم بزوجة أخيه المجني عليها أو اعتداءه عليها تباعًا.

وأضافت الشاعر أن ما يدعو إلى الاستغراب في الموضوع، هو أن المجني عليها ذاتها وفي واقعة منفصلة اعتدت على سلامة جسم موكلها بالضرب في الساحة الخارجية لأحد مراكز الشرطة، من دون أن يرد عليها أو يقابلها بالإساءة احترامًا لأخيه كونها زوجته، وقد تمّ تدعيم هذه الواقعة بتصوير فيديو من الكاميرات الأمنية التابعة للمركز ذاته، وعلى أثره تم قيد بلاغ في مواجهة المجني عليها واستُصدِر بموجب البلاغ السالف البيان أمر جنائي في مواجهة المجني عليها بالإدانة ومعاقبتها بغرامة مالية.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news