العدد : ١٤٦٩٦ - الاثنين ١٨ يونيو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٤ شوّال ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٦٩٦ - الاثنين ١٨ يونيو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٤ شوّال ١٤٣٩هـ

مصارحات

إبـــراهيـــم الشيــــــــخ

eb.alshaikh@gmail.com

هويات المناطق العوائلية.. الزلاق مثلا

وصلتني رسالة معبرة من أهالي الزلاق، سأستعرض محتواها ولنا بعدها تعليق.

«في الآونة الأخيرة أتانا زحف غير طبيعي، تمثل في قيام إحدى الجاليات التي تم تجنيسها خلال السنوات الأخيرة، بشراء الأراضي وبنائها كمنازل كبيرة أشبه بالعمارات، تسكن فيها عوائل كثيرة، ولا يخفى عليك ماذا يعني ذلك في منطقة لها خصوصيتها السكنية والعوائلية مثل منطقة الزلاق.

حاولنا إيصال صوتنا إلى جهات عليا، لأن الوضع يهدد هوية المنطقة كون الزحف غير منظم، ويتم بصورة عشوائية، كما حدث في الرفاع والمحرق سابقا، ولكن لم نتلق جوابا! 

نرجو منك دكتور  إبراهيم وقوفك مع أهلك أهل الزلاق فربما يتم تدارك الوضع، ونحن لا نقول مع، فالبحرين للجميع، ولكن نتمنى وضع ضوابط على الشراء والاستملاك، كما حدث في الرفاع والمحرق، لضبط العملية والحفاظ على هويات المناطق والعوائل، لأن ذلك حفظ للهوية الوطنية البحرينية وتنظيم لعمليات الزحف العمراني عليها.

الوضع لا يحتمل التأخير، وكلنا أمل أن نسمع من الجهات المعنية ما يسعد أهالي المنطقة».

التعليق: من يعرف مناطق البحرين المختلفة، يدرك كيف تضررت الكثير من تضاريسها الاجتماعية، بسبب عدم الحرص على هويتها عمرانيا وعوائليا، ما انعكس على الكثير من التفاصيل، حتى انفرط العقد.

مع دخول البحرين في أطوار التجنيس، لم يتم الالتفات إلى هذه القضية الحساسة والخطيرة.

بل على العكس، كان هناك حرص على أن يتم توفير وتهيئة مدن خاصة بفئات عريضة ممن وهبوا الجنسية، مع توفير مساكن وخدمات متكاملة لهم، لكن لم يتم في الوقت نفسه حماية بعض المناطق التي تحمل طابع وخصوصية وهوية وطنية معينة من زحف قضى على هويتها وطبيعتها، ما أثر على خدمات التعليم والصحة فيها بشكل واضح وجلي.

بعضها نتج عنه مشاكل قرأناها قبل فترة، ومن الطبيعي أن نقرأ عن مشاكل أخرى لاحقا.

القضية ببساطة، تكمن في الإجابة عن السؤال التالي:

ما رؤية الدولة لمنطقة الزلاق بعد 10 سنوات؟

هل تريدها محافِظة على روحها وهويتها القديمة؟ أم ليست هناك مشكلة في ضياع هويتها الاجتماعية والعوائلية كما ضاعت غيرها من عشرات المناطق والمدن البحرينية بسبب الانفلات وضياع المراقبة والمتابعة والاهتمام؟!

إقرأ أيضا لـ"إبـــراهيـــم الشيــــــــخ"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news