العدد : ١٤٦٩٩ - الخميس ٢١ يونيو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٧ شوّال ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٦٩٩ - الخميس ٢١ يونيو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٧ شوّال ١٤٣٩هـ

مسافات

عبدالمنعم ابراهيم

إيران أكثر خطورة على العالم من كوريا الشمالية

    هل يمكن لإيران أن تكون نموذجًا مشابهًا لكوريا الشمالية وتوقِّع اتفاقًا جديدًا مع الغرب وتحديدًا مع (أمريكا) تلتزم بموجبه عدم السعي لامتلاك (سلاح نووي)؟.. خصوصًا وأن زعيم كوريا الشمالية (كيم جونغ أون) اتخذ إجراءات تقنية لتفكيك موقع اختباراتها النووية في خطوةٍ إيجابية قبل القمة التي سوف تجمع الزعيم الكوري الشمالي بالرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) في 12 يونيو القادم في سنغافورة.. ومن جهةٍ أخرى قال وزير الخارجية الأمريكي (مايك بومبيو): (إن الولايات المتحدة مستعدةٌ لتقديم ضمانات أمنية لكوريا الشمالية إذا اتخذت الخيار الإستراتيجي بالتخلي عن أسلحتها النووية).

     نعود إلى السؤال السابق: هل يمكن لإيران أن تسير في تجربة النموذج الكوري الشمالي بالتخلِّي عن برنامجها النووي؟.. لا أعتقد أن هذا ممكنٌ لأسباب كثيرة.. لعل أهمها أن إيران تملك مليشيات مسلحة وجيوشًا خارج حدودها الجغرافية.. في العراق وسوريا ولبنان واليمن.. وتعتقد (طهران) بأن امتلاكها السلاح النووي سوف يقوي موقفها في رفض سحب نفوذها السياسي والعسكري في بعض الدول العربية، بينما (كوريا الشمالية) لا تمتلك قوات عسكرية أو مليشيات مسلحة خارج حدودها الجغرافية، وإن كان لها سلوكٌ عدواني عبرَ تطوير الصواريخ الباليستية ضد شقيقتها كوريا الجنوبية وضد اليابان.. وهي أمور يمكن ضبطها عبر التوقيع على اتفاقيات سلامٍ دائم بين كوريا الشمالية وهذين البلدين.

     لماذا تصرُّ إيران على ضرورة امتلاكها السلاح النووي وتطوير صواريخها الباليستية لأن لديها رغبة في التوسع والتمدد والسيطرة على دول عربية مجاورة ومد نفوذها الإقليمي ليتجاوز مياه الخليج العربي باتجاه حوض البحر الأبيض المتوسط.. وهي تتباهى بسيطرتها على القرار السياسي في بغداد ودمشق وبيروت وصنعاء والدوحة! ولديها رغبة شديدة في توسيع ومد هذا النفوذ السياسي إلى شمال إفريقيا!

     من هذا المنطلق لا يمكن لإيران أن تكون نموذجًا مشابهًا لكوريا الشمالية لأن الفرصة أُتيحت لها في (الاتفاق النووي) الذي وقعته مع أمريكا والغرب في عام 2015. لكنها أخذت الأموال الطائلة (مليارات الدولارات) وصرفتها على مليشياتها العسكرية في الدول العربية، واستولت على (صنعاء) عبر الحوثيين بعد توقيع (الاتفاق النووي)!

إذًا، إيران أكثر خطورة على العالم من كوريا الشمالية.

إقرأ أيضا لـ"عبدالمنعم ابراهيم"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news