العدد : ١٤٦٧١ - الخميس ٢٤ مايو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٨ رمضان ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٦٧١ - الخميس ٢٤ مايو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٨ رمضان ١٤٣٩هـ

الاسلامي

(من وحي الإسلام):الفنون الإسلامية: تربية النحل وإنتاج العسل النقي (3)

بقلم: يوسف الملا

الجمعة ١١ مايو ٢٠١٨ - 11:43

* تركيب العسل الصافي:

يتميز العسل بالكثير من الخصائص العلاجية والغذائية التي تأتي من تركيبته الغنية والفريدة المتنوعة وبكثير من المواد الطبيعية التي تأتي تبعًا للتنوع المصدري لمراعي النحل، لذلك فالعسل يحتوي على سكريات وفيتامينات وإنزيمات وأملاح معدنية، وأحماض متنوعة وبعض البروتينات وحبيبات غروية وكذلك زيوت طيارة تعطيه رائحة وطعمًا خاصًا، وفيما يلي ابرز هذه المركبات الطبيعية:

أولا: مجموعة السكريات:

(الجلوكوز -الفركتوز -دكستراترايوز -رافنيوز -ميليزتيوز - كستوز -أرلوز ايزوملتوز -ملتولوز -تورانوز -نيجروز -مالتولوز -كوجبيوز -نيوتوبالوز -جونتبيوز -لاميناريبوز -وكذلك ميليزيتوز).

ثانيًا: مجموعة فيتامينات:

(ثيامين ب 1 -ريبوفلافين ب2 -بانتوثينيك ب3 -نيكوتيك ب4 - بناسين ب5 -ب6 -ب8 -ب9 -فيتامين ك -الاسكوربيك ج -الكاروتين الذي يتحول في الكبد إلى فيتامين أ -ثم البيوتين هـ).

ثالثًا: مجموعة الإنزيمات: 

(الانفرتيز -الإميليز -الكاتاليز -الفوسفاتيز -أجلوكوسيديز -جلوكوز أو كسيدز - ب)

رابعًا: مجموعة أملاح معدنية:

(الحديد -النحاس -الفوسفور -ماغنيسيوم -صوديوم -كالسيوم -كبريت -يود -منجنيز -بوتاسيوم -سيلكا -كلور -سيلنيوم).

خامسًا: مجموعة أحماض:

(الستريك -اللكتيك -الخليك -الفورميك -البيوتريك -التانيك -الاكساليك).

سادسًا: مجموعة بروتينات: 

(بيتيون -البيمين -غلوبيلين -نيكيلوبرتين).

وثبت أن كيلو واحد من العسل الصافي يفيد جسم الانسان بمقام 3.5 كيلوجرامات من اللحم أو 12 كيلوجراما من الخضار المشكل أو 5 كيلوجرامات من الحليب المغذي.

* جمال المرأة وعنايتها باستخدام العسل:

عرفت مزايا العسل التجميلية المناسبة منذ عهد الملكة المصرية «كليوبترا» ومازالت شائعة حتى أيامنا في الوقت الحاضر، فخصائص العسل الفريدة تجعله ملائما للاستعمال في مستحضرات التجميل ومساحيق الزينة، ويمكن استعمال العسل كمنظف جيد للوجه أو كقناع لشد الوجه ومرطب للبشرة وملمع للشعر ومعالج لحب الشباب وهناك عدة اقنعة مستخدمة لعلاج ونضارة البشرة.

يقول الدكتور فوزي الفيشاوي وعدد من المتخصصين في فن التجميل ان محاليل العسل هي أفضل مواد التجميل، لأنها تزيد الجلد البشري بياضًا ونعومة ونضارة، وتكسبه حيوية وتزيل التجاعيد، وتقيه من الميكروبات، لأن العسل له خاصية مدهشة، حيث يمتص سريعًا من خلال الجلد ويفيد في تغذية طبقات العضلات تحت الجلد بالنشاء الحيواني (الجيكوجين) ونتيجة لخواص العسل التمتعية فإنه يمتص إفرازات الجلد، وبذلك يرطب الجلد وينعشه (المجلة العربية العدد 190). 

* إزالة الجفاف من البشرة:

تقول الأستاذة هند أبو النصر -اخصائية التغذية: «وقد ثبت ان تناول ملعقتين من العسل كل يوم (صباحًا ومساءً) يتسبب في درء الكثير من الأمراض وتنشيط الدورة الدموية، وبالتالي ينعكس ذلك على الصحة العامة ايجابًا، وإضافة إلى احتواء العسل على مواد مفيدة صحيا في ازالة الجفاف عن البشرة وهذا يساعد بدوره في منع التجاعيد من بشرة حواء.. (مجلة اقرأ - العدد 977).

لقد دخل العسل كمادة أساسية في مجال التجميل حيث إن كمية كبيرة منه ومن شمع العسل تستخدم في تحضير العديد من مستحضرات التجميل، بل ان وجوده في أنواع احمر الشفاه التي يدخل شمع العسل في تركيبها تعطي الشفايف رونقًا خاصا.

* ملاحظة بسيطة:

إن البشرة تتعرض دائمًا للتقلبات المناخية، فتجف وتخشن وتتشقق، ويأتي هنا دور العسل، ففي اليابان تستعمل النساء العسل في عمل محاليل لغسل الأيدي والوجوه وفي الصين تضع عجينة من العسل ومسحوق بذور البرتقال لتنظيف البشرة وترطيبها.

أقنعة للعسل في الوسائل العلاجية: 

يرى الدكتور آيوريش أن: «اقنعة العسل على اختلاف أنواعها تعتبر من أفضل الوسائل في العلاج التجميلي، والتي تفوق تأثيرها مرات ومرات تأثير المراهم والكريمات المصنعة الاستخدام! «والسبب ان العسل مقاوم للتأكسد وأن التحولات الكيميائية داخل الجسم تؤمن الطاقة الضرورية لشتى النشاطات الحيوية»، فالعسل يحتوى على مواد مقاومة للتأكسد وأهمها مادة «بينوسمبرين».

* العسل وتشقق الجلد: 

وقد نشر في لندن عام 1835م أن عسل النحل ينعم البشرة ويحميها ويعالجها من مختلف التشققات والقشف، كما ان له تأثيرًا عظيمًا على الشفاه وجلد اليدين والفخذين.. وفي عام 1972م أعلن الباحث (شارلز ريفلون) أن عسل النحل مع اللبن الخالي من الدسم يكسب جمالاً أخاذا!

ويورد الباحث (سيسيل تونزلي) قصة عدد من الممثلات كن يباهين بنضارة وجوههن حتى سن متقدم من العمر، وكن يستعملن يوميا قناعًا من العسل الصرف عقب انتهائهن من عملهن في المسرح بعد إزالة ما كان قد استعملنه من وسائل المكياج.. وكان العسل وسيلتهن الوحيدة من اضطرابات البشرة والتهابات وجوههن وخاصة البشرة الدهنية.

* فائدة أقنعة العسل: 

يقول الدكتور (يوريش) في كتابه العلاج بعسل النحل: «ان أقنعة العسل أنجح من الدهان لأنها لا تطري الجلد فقط بل تغذيه ايضًا، ونظرًا إلى القابلية الشديدة للعسل على امتصاص الماء، فهو يمتص إفرازات الجلد في حين يقوم الكابحات أو المعطلات التي به بدور التعقيم كما اظهرت الابحاث التي اجريت في جامعة فلوريدا عن مكونات المضادات الحيوية عن خاصية الحروق والطفح الجلدي.

* تنظيف البشرة: 

ملعقة كبيرة من العسل + ملعقتين صغيرتين من لوز مطحون + نصف ملعقة صغيرة من الليمون يفرك بها الوجه ثم يغسل بالماء الدافئ، ولترطيب البشرة: امزجي ملعقة صغيرة من العسل وملعقة صغيرة من عصير الليمون وافركي المزيج مرافق اليدين والاعشاب والجزء الجاف من الجسم واتركيه 15 دقيقة ثم اغسليه بالماء. 

 [الهوامش: فوائد استخدام العسل: الخبيرات والباحثات ثم الطبيبات والمتخصصات في التغذية، موسوعة عن عسل النحل: الدكتور مجدي سالم، استخدام العسل: تجارب اليمنيين والصينيين، فوائد العسل: في السنة المطهرة النبوية، فوائد العسل: الأستاذة هناء محمد]. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news