العدد : ١٤٦٧١ - الخميس ٢٤ مايو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٨ رمضان ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٦٧١ - الخميس ٢٤ مايو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٨ رمضان ١٤٣٩هـ

بريد القراء

أطالب بالتحقيق مع مستشفى يتربح من جيوب المواطن

الثلاثاء ٠٨ مايو ٢٠١٨ - 10:56

 أضع هذه الواقعة بين يدي السادة المسؤولين في وزارة الصحة، إنني مواطن بحريني، تعرضت زوجتي لوعكة صحية وحجزت موعدا لدى إحدى المستشفيات الخاصة في منطقة الجفير، وحددت لها الطبيبة المعالجة موعدا لإجراء عملية جراحية، وعندما استفسرت زوجتي عن الكلفة أخبرتها الطبيبة بأنها تتراوح ما بين 500 إلى 600 دينار، وعلى هذا الأساس وافقت أنا وزوجتي على إجراء الجراحة وفقا للميزانية المحددة.

وتوجهت يوم 3 مايو الماضي إلى الحسابات وسددت مبلغ 500 دينار تحت حساب الجراحة مقدما، واستفسرت من الحسابات عن كلفة الغرفة وغيرها فأشاروا إلى أنه طالما أن الجراحة لن تستغرق سوى ساعات في المستشفى لذا فإن الكلفة لن تتجاوز نفس المبلغ.

وبعد انتهاء الجراحة تلقيت اتصالا من المستشفى لاستلام زوجتي وفوجئت بهم يطلبون مني سداد 300 دينار إضافية لأن إجمالي الجراحة وصل إلى 800 دينار بدعوى أن احتاجت أدوية ومحاليل، فاعترضت لأن هذا المبلغ يفوق ما أخبرتنا به الطبيبة، فقالوا لي إن هذا ليس من شأن الطبيبة وأنها مسؤولية الحسابات.

ورفضت سداد هذا المبلغ الإضافي، وظلت زوجتي محتجزة على كرسي متحرك من الظهر حتى الليل، في ظل إصرار مسؤولي المستشفى على تحميل مبالغ إضافية غير المتفق عليها، وعندما طلبت منهم التواصل مع الطبيبة وأكدتْ لهم ما ذكرته سابقا بشأن المبلغ الخاص بالجراحة، وأبدت استعدادها لتخفيض أجرة يدها بقيمة 30%، فعرض علي مسؤولو المستشفى عرض سعر بقيمة 720 دينارا كلفة الجراحة.

لم أجد بدا من اللجوء إلى الصحافة لأرفع الأمر إلى مسؤولي وزارة الصحة كي يتدخلوا لحماية المواطن من الاستغلال، إذ لا بد من إبلاغ المريض وذويه بكلفة العلاج قبل إجباره على سداد مبالغ قد يفاجأ بها، وليست في حسبانه، كما أنه من حقي أن اختار المكان الذي أجري فيه الجراحة وفقا لما يتوافق مع حالتي.

أطالب وزارة الصحة بالتحقيق في هذه الواقعة والتدخل ومحاسبة المتسبب في توريط المريض في مبالغ إضافية دون أن يدري، من أجل الربح من جيوب المواطن، خاصة أن أحد الموظفين أبلغني أنه إذا لم أسدد سوف يحيلونني إلى النيابة.

البيانات لدى المحرر

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news