العدد : ١٤٧٣٠ - الأحد ٢٢ يوليو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٩ ذو القعدة ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٧٣٠ - الأحد ٢٢ يوليو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٩ ذو القعدة ١٤٣٩هـ

الخليج الطبي

حمض الفوليك لعلاج أعراض التوحد

الثلاثاء ١٧ أبريل ٢٠١٨ - 01:20

يحاول العلماء التوصل إلى أساليب علاجية جديدة للقضاء على مرض التوحد وخاصة بعد تمكنهم من تحديد الجين والأحماض الأمينية المسؤولة عن الاضطرابات العصبية التنموية التي منها مرض التوحد.

ووجد العلماء الأمريكيون أن الخلل في هذا الجين هو الذي يُحدث هذه الاضطرابات العصبية وبالتعديل فيه تحدث نتائج إيجابية في علاج هذه الأمراض ومنها التوحد.

ويساعد التشخيص الدقيق لهذا الجين الأطباء على التنبؤ بنتائج المرضى وتحديد ما إذا كان العلاج الجديد متاحا وفقا للدراسة.

بعض الأبحاث ذكرت أن الإصابة بمرض التوحد أسبابها وراثية بنسبة 90% والبعض الآخر ذكر أن الإصابة بمرض التوحد ترجع إلى أسباب وراثية بنسبة 30 إلى 35%، والنسبة الباقية من حالات الإصابة تنجم عن عوامل بيئية.

وقام فريق بحثي بريطاني بتحليل عينات دم وبول من أطفال مصابين بالتوحد وآخرين أصحاء، ولوحظ وجود اختلافات كيميائية بين المجموعتين.

ووجد الباحثون صلة بين التوحد والأضرار التي لحقت بالبروتينات في بلازما الدم عن طريق الأكسدة، وهي العمليات التي تقوم فيها أنواع الأكسجين التفاعلية وجزيئات السكر بتعديل البروتينات تلقائيا.

وعن طريق هذه الأبحاث يستطيع الباحثون الكشف المبكر عن التوحد وتطوير علاجاته عن طريق اختبارات الدم والبول، لاستطاعتهم تحديد الأضرار التي لحقت بالبروتينات، بالإضافة إلى الوصول إلى مسببات جديدة لمرض التوحد.

وأشارت بعض الدراسات الطبية الحديثة إلى أن حمض الفوليك يساعد الأطفال الذين يعانون من مرض التوحد في تحسين حالتهم ومهاراتهم اللفظية، وذلك بإعطائهم جرعات إضافية محددة من هذا الحمض 

يذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة قررت أن يكون يوم 2 أبريل من كل عام يوما عالميا يخصص لمرضى التوحد تضامنا معهم وإلقاء الضوء على مشكلتهم وكيفية التعامل معهم.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news