العدد : ١٤٨٨٠ - الأربعاء ١٩ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٢ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٨٠ - الأربعاء ١٩ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٢ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

أخبار الخليج السياحي

22% زيـادة في عـدد السيـاح البحرينييـن لرأس الخيمـة العـام المـاضي

الأحد ٠١ أبريل ٢٠١٨ - 01:30

الرئيس التنفيذي لهيئة سياحة رأس الخيمة في أول جولة ترويجية للمملكة:

نتميـز بالشواطئ الخلابة والطبيعة الصحراوية المذهلة  ..وأسعــارنا تنافسية


توجهت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة، الهيئة الحكومية المعنية بتطوير البنية التحتية للسياحة في إمارة رأس الخيمة والترويج لها كوجهة سياحية في أبرز الأسواق العالمية، إلى مملكة البحرين خلال الأسبوع الماضي لتنظيم أول جولة ترويجية لها في المملكة، حيث تهدف الجولة إلى التعريف بالخيارات المتنوعة التي تقدمها الإمارة لزوارها من المملكة، ومواصلة منحنى النمو الذي سجلته رأس الخيمة من أعداد الزوار البحرينيين بنسبة 22% في عام 2017.

وفي إطار مساعي الهيئة لاستقطاب مليون زائر إلى الإمارة بحلول نهاية عام 2018، و3 ملايين بحلول 2025، يحظى نمو أعداد السياح القادمين من مملكة البحرين ودول مجلس التعاون الخليجي بأهمية غير مسبوقة، نظرًا إلى ما تقدمه رأس الخيمة من خيارات متنوعة بما فيها الشواطئ الخلابة والطبيعة الصحراوية المذهلة وسلسلة جبال الحجر التي تضم جبل جيس، أعلى قمة جبلية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقد أطلعت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة مختلف الأطراف المعنية بقطاع السياحة والسفر في مملكة البحرين على أحدث المنتجات السياحية في الإمارة، بما فيها تطوير منتجات سياحة المغامرات بافتتاح «جبل جيس فلايت: أطول مسار انزلاقي في العالم»، وخططها الرامية إلى توسيع محفظتها من الفنادق والمنتجعات الفاخرة.

وفي هذا السياق، أكد هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مع وسائل الإعلام البحرينية للتعريف بالقطاع السياحي في رأس الخيمة أنه قد التقى الشيخ خالد بن حمود الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض، لافتا إلى انه تم الاتفاق على تنمية التعاون بين الهيئتين خلال الفترة القادمة، وخاصة التعاون في إطار التبادل السياحي بين الجانبين.

وأشار مطر إلى أنه على مدار الأعوام القليلة الماضية، شهدت إمارة رأس الخيمة أعدادًا متزايدة من الزوار البحرينيين الذين قدموا للتمتع بخيارات الاسترخاء والرفاهية والضيافة التي توفرها الإمارة، وبوصفها وجهة تناسب جميع أفراد الأسرة على مسافة 45 دقيقة فقط من مطار دبي الدولي؛ حيث تقدم الإمارة ثقافة مألوفة وباقة غنية من الأنشطة التي تلبي أذواق الزوار من مختلف الأعمار، والجذابة للمسافرين من دول مجلس التعاون الخليجي.

ولفت إلى ان إمارة رأس الخيمة تتميز بأسعار تنافسية غير موجودة في باقي الإمارات، لافتا إلى ان أسعار الفنادق بها تقل بنسبة تصل إلى 30% عن فنادق دبي على سبيل المثال، مشيرًا إلى ان رأس الخيمة يوجد بها حاليا قرابة 5500 فندق بداية من الثلاث نجوم حتى الخمس نجوم والمتميز.

وأوضح أن رأس الخيمة تكتسب شهرة متزايدة كوجهة مثالية لسياحة المغامرات على مستوى المنطقة بفضل مسارات المشي وركوب الدراجات الهوائية وتسلق الجبال في سلسلة جبال الحجر، إضافة إلى قيام الهيئة مؤخرًا بافتتاح المسار الانزلاقي الأطول في العالم الذي سيجتذب من دون شك الزوار البحرينيين الباحثين عن المغامرات».

وأضاف مطر: «أتاحت لنا الجولة الترويجية الأولى في مملكة البحرين فرصة مثالية لاستعراض أحدث منتجاتنا أمام مختلف الأطراف المعنية في المملكة، والمساهمة بتعزيز تدفق الأعداد المتنامية من الزوار عبر الشراكات والاتفاقيات الاستراتيجية التي عقدناها مع مشغلي الجولات السياحية في السوق البحريني».

وبالتزامن مع جهودها المتواصلة لتعزيز منتجاتها وخياراتها السياحية، شهدت إمارة رأس الخيمة نموًّا قويا في معدلات الإشغال الفندقي في عام 2017، إذ بلغ متوسط معدل الإشغال على مدار العام 73.6% بارتفاع نسبته 3.5% مقارنة بعام 2016، وسجل متوسط مدة الإقامة نموًّا نسبته 2.7% إلى 3.41 يومًا، تأكيدًا على الجاذبية المتنامية التي تتمتع بها الإمارة كوجهة لقضاء عطلة نهاية الأسبوع أو العطلات الداخلية.

وتعد إمارة رأس الخيمة من الوجهات السياحية الأسرع نموًّا في العالم؛ وتتألق بثقافتها الغنية وتاريخها العريق الذي يرجع إلى 7 آلاف سنة. وتضم الإمارة مجموعة من المواقع الأثرية المهمة والآفاق الطبيعية الخلابة التي تتنوع بين الشطآن الرملية الذهبية والكثبان المذهلة والحزام الأخضر من أشجار النخيل إلى جبل جيس ذي القمة الأعلى في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتأسست هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة في مايو عام 2011 كهيئة تابعة لحكومة رأس الخيمة. وبغية تحقيق هدفها في استقطاب مليون زائر بحلول نهاية عام 2018، تسعى الهيئة لتطوير البنى السياحية التحتية للإمارة وترسيخ مكانتها كوجهة عالمية مرموقة للمسافرين بقصد الترفيه والأعمال، وإيجاد الفرص الاستثمارية المستدامة وتحسين نوعية حياة سكانها.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news