العدد : ١٤٦٧٥ - الاثنين ٢٨ مايو ٢٠١٨ م، الموافق ١٢ رمضان ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٦٧٥ - الاثنين ٢٨ مايو ٢٠١٨ م، الموافق ١٢ رمضان ١٤٣٩هـ

الخليج الطبي

عمليـــــــــة تبـــــــديــــــل مفصــــــل الـــــركبــــــــة الخيـــــار الأخيــــــر لعــــلاج خشــونــــة الــــركبـــــة

الثلاثاء ١٣ مارس ٢٠١٨ - 01:20

تعد آلام مفصل الركبة من المشاكل الشائعة والتي تزيد مع تقدم العمر أو نتيجة لعدم اتباع نمط حياتي صحي وعندما يكون الألم شديدًا ويفشل العلاج التحفظي لخشونة الركبة في التحكم به مع وجود علامات الخشونة المتقدمة، في هذه الحالة يصبح التدخل الجراحي هو الحل الأمثل.

من جانبه يوضح الدكتور مايك استشاري جراحة العظام بالمستشفى الألماني للعظام إن عملية استبدال مفصل الركبة تهدف إلى علاج تآكل الغضروف في مفصل الركبة، الذي يحدث غالبًا نتيجة لالتهاب المفاصل المزمن، على اختلاف أنواعه، الذي يؤدي إلى تحديد قدرة المريض على تحريك مفصل الركبة، وتعتمد العملية على استبدال المفصل المصاب بمفصل ركبة اصطناعي.

ويشير دكتور مايك إلى أنه تزداد نسبة الإصابة بالمفصل العظمي مع التقدم بالسن، حيث يحدث ضيق في الحيز المفصلي السليم، وتنكشف العظمة إلى تجويف المفصل. مع مرور الوقت تظهر آلام كثيرة، تصلب مفصلي وتقييدات ملحوظة في الحركة، والتي لا تتيح للرجل أن يتحرك بشكل سليم أثناء المشي. ويتم إجراء هذه العملية للمرضى الذين لا تتحسن حالتهم بمساعدة العلاج المعتاد، أو بالعلاج الطبيعي أو استخدام الأدوية المضادة للالتهاب، وعندما لا يكون بوسع المريض مزاولة نشاطاته اليومية، مما يؤثر سلبًا على جودة حياة المريض، لذا فإن خيار العلمية يكون هو الخيار الأخير لمساعدة المريض على ممارسة حياته بصورة طبيعية. 

وهناك عدة أسباب تؤدي إلى حدوث خشونة الركبة وتآكل في مفصل الركبة من بينها الوزن الزائد والتقدم في السن أو نتيجة لإصابات الملاعب التي تحدث بسبب ممارسة بعض الرياضات العنيفة ويزداد التآكل بسبب ضعف العضلات نتيجة لهشاشة العظام أو عند عدم ممارسة أي نشاط بدني. 

وقبل إجراء عملية استبدال مفصل الركبة، يتم إرسال المريض لإجراء فحوصات، بحسب الحاجة، كما يقوم الطبيب بإرسال المريض لإجراء فحص تصوير للركبة، وأحيانًا يكتفي الطبيب بإجراء فحص تصوير بالأشعة السينية، ولكن غالبًا يتم إجراء فحص التصوير المقطعي المحوسب للركبة أو التصوير بالرنين المغناطيسي. 

ويؤكد دكتور مايك أن عملية استبدال مفصل الركبة هي عملية بسيطة وغير معقدة على عكس ما يعتقده الكثير حيث يكون لدى الكثير تخوف من القيام بتلك العملية فهي لا تستغرق أكثر من ساعة ونصف ويستطيع المريض المشي بعد خمسة أيام فقط من إجراء العملية، كما نقوم داخل المستشفى الألماني للعظام بشرح تفصيلي للعملية بالصور والحديث مع المريض على كافة الاحتمالات الممكنة بعد العملية فضلا عن مضاعفات العملية التي قد تحدث بعد العملية ليكون على دراية كاملة بكل أبعاد العملية قبل وبعد حدوثها.

وبعد العملية يشير دكتور مايك إلى أن المريض قد يحتاج إلى مساعدة للمشي خلال الأسبوع الأول من القيام بالعملية بعدها يستطيع المشي من دون ادنى مساعدة وقد يشعر ببعض الألم البسيط في الركبة الذي يزول بشكل تدريجي ويجب على المريض المتابعة المستمرة مع الطبيب بعد العملية لتجنب أي مضاعفات مع اتباع كافة التعليمات من بينها الالتزام بجلسات العلاج الطبيعي بصورة يومية. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news