العدد : ١٤٨٧٨ - الاثنين ١٧ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٠ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٧٨ - الاثنين ١٧ ديسمبر ٢٠١٨ م، الموافق ١٠ ربيع الآخر ١٤٤٠هـ

سينما

«بوليوود» تعود إلى الأفلام العائلية

الأحد ١١ مارس ٢٠١٨ - 13:42

طلب عدد من نجوم بوليوود، عبر حساباتهم في التواصل الاجتماعي، أن تعود أفلام بوليوود إلى أحضان العائلة كما قالوا، وطلبوا من المنتجات بالذات أن يكون لهن دور مهم في تسليط الضوء على القضايا، التي تحدث داخل الأسرة، لكي يعود الناس الى الاهتمام بأسرهم، ويفكروا في تقديم كل شيء من أجل إعادة بنائها كما أوضحوا.

اشواريا راي أشهر المغردات في هذا الموضوع، قالت إنها لا تشعر بالدفء إلا عندما تكون بين أفراد أسرتها وعائلتها، لأنها تشعر بالأمان والانتماء عندما تكون في بيتها، ومن أجل دعم فكرة عودة بوليوود إلى طرح مواضيع خاصة بالأسرة، قالت إنها وزوجها باتشان يخططان لإنتاج فيلم قريبا جدا يدعم هذه الفكرة، فمن المهم جدا أن تكون قضايا الأبناء والوالدين، وحتى الجد والجدة، من أولويات القضايا التي تعرض على الشاشة الكبيرة. المجتمع اليوم بحاجة إلى أن يعود إلى أحضان الأسرة وينطلق منها كما كتبت اشواريا.

هيرثيك روشان أيد هذا الرأي بقوة، وكتب أنه بعد طلاقه من زوجته سوزان خان في محكمة الأسرة في مدينة باندرا، شعرت بالحاجة الملحة إلى أن تكون للإنسان أسرة وعائلة يعود إليها في نهاية اليوم، فالنوم في فندق فاخر جدا، وعلى سرير وثير، لا يغني أبدا عن وجود أناس في المنزل يستقبلونك ويتحدثون معك، حتى وهم يطلبون منك ويلحّون في طلبهم.. هذه هي الحياة الحقيقية، وليست الخدمة الرائعة في فنادق الدرجة الأولى، وكتب أنه وأخاه ووالده ينتجون حاليا فيلم «سأكون هنا»، وسيبدأون تصويره قريبا عن الحياة داخل الأسرة الواحدة، وكيف تحمي العائلة أبناءها.

كارينا كابور تحدثت أيضا عن ضرورة أن تكون مناسبة اليوم العالمي للمرأة فرصة، لكي تلتفت بوليوود إلى الأسرة، وقالت إنها تشهد تفكك كثير من الأسر والعوائل بسبب الطفرة العالمية، التي تسود كل مكان، وليس الهند وحدها، وكتبت كارينا تغريدة، قالت فيها إنها مستعدة للتعاون مع أي منتج إذا كان الفيلم يخص الأسرة والعائلة. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news