العدد : ١٤٧٣٠ - الأحد ٢٢ يوليو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٩ ذو القعدة ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٧٣٠ - الأحد ٢٢ يوليو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٩ ذو القعدة ١٤٣٩هـ

رأي أخبار الخليج

تحية تقدير وعرفان لجهود وزارة الداخلية

المعلومات الخطيرة التي كشف عنها بيان وزارة الداخلية يوم أمس تدق أجراس الإنذار وتفصح في الوقت نفسه عن معالم المخطط الإرهابي الإيراني في مرحلته الجديدة ضد أمن البحرين واستقرارها. فبعد فشل المخطط الإرهابي الانقلابي ضد نظام الحكم في البحرين منذ عام 2011 حتى اليوم، وذلك من خلال مخطط زعزعة الاستقرار عبر إشعال الشوارع بالحرائق وتكثيف الاحتجاجات والاعتصامات تحت شعار «السلمية» الزائف، مصحوبا بحملات تحريض إعلامي شاركت فيها أكثر من 50 قناة تلفزيونية تمولها وترعاها إيران، نُلاحظ منذ فترة الانتقال إلى مرحلة ما يمكن أن نطلق عليه «مخطط تفجير الأوضاع الأمنية» من خلال التنظيمات الإرهابية التي يرعاها ويشرف عليها الحرس الثوري الإيراني وأذرعه الإرهابية في المنطقة مثل ما يسمى «حزب الله» في كل من العراق ولبنان.

فهذا المخطط الإرهابي الأسود يستهدف ليس فقط إثارة القلاقل في بلادنا، ولكن أيضًا إرباك المشهد الأمني في عموم البلاد عبر سلسلة من التفجيرات الإرهابية التي تستهدف مواقع ومنشآت استراتيجية بالإضافة إلى تنفيذ سلسلة من عمليات الاغتيال لشخصيات عامة مهمة مثل المخطط الإرهابي الذي استهدف القائد العام لقوة دفاع البحرين المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة، وتم إفشاله وإحباطه في الوقت المناسب بحمد الله.

 ومن هنا تتضح الأهمية البالغة للمعلومات التي وردت في بيان وزارة الداخلية يوم أمس والتي تضمنت القبض على 116 إرهابيًّا من بينهم 48 إرهابيا تلقوا تدريبات مكثفة بمعسكرات الحرس الثوري في إيران والعراق ولبنان بهدف تنفيذ تفجيرات إرهابية في البحرين.

وفي هذا السياق، لا بد من توجيه تحية تقدير وعرفان إلى وزارة الداخلية وعلى رأسها وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، على جهودهم المخلصة الجبارة في حماية أمن البلاد، بفضل متابعة دقيقة لأنشطة العناصر الإرهابية بكل إصرار وصبر ومثابرة واهتمام بكل التفاصيل الصغيرة وتحليلها بدقة في إطار عمل أمني احترافي يطبق أحدث النظم في المتابعة والتحليل، الأمر الذي مكنهم من تحقيق هذه النتائج المبهرة في زمن قياسي ليبرهنوا مجددًا على أنهم يمثلون العيون الساهرة على حماية أمن البلاد واستقرارها.

ومن هنا، نكرر تقديرنا واعتزازنا بجهود وزارة الداخلية وكل الأجهزة الأمنية في البلاد لهذه الإنجازات البطولية في حماية أمن البلاد، وندعو الجميع إلى اليقظة التامة لأن من تلقوا هزيمة ساحقة عام 2011 مازالوا يحاولون التآمر على أمن البلاد واستقرارها.

إقرأ أيضا لـ""

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news