العدد : ١٤٧٣٠ - الأحد ٢٢ يوليو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٩ ذو القعدة ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٧٣٠ - الأحد ٢٢ يوليو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٩ ذو القعدة ١٤٣٩هـ

سينما

إنتاج سينمائي مصري أجنبي مشترك..أفلام تعِد بالأفضل

السبت ٠٣ مارس ٢٠١٨ - 01:20

عادت السينما المصرية خلال الفترة الماضية إلى الإنتاج المشترك مع كثير من الدول العربية والأجنبية، وتحدث الصانعون عن أفلام عدة تندرج تحت هذا الإطار. «ابتسم أنت في مصر» فيلم مصري روسي مشترك، تتولّى بطولته مجموعة من النجوم المصريين، في مقدمهم منذر رياحنة الذي حلّ بديلاً لعمرو واكد، فضلاً عن ممثلين شباب من بينهم محمد نور، بالإضافة إلى فنانات روسيات. يتناول الفيلم قصة حقيقية لأربع فتيات روسيات يسافرن إلى مصر بحثاً عن الأمان، عقب تفكك الاتحاد السوفياتي في أوائل التسعينيات من القرن الماضي. وهو من إنتاج إحدى الشركات الروسية، بالإضافة إلى المنتج المصري محمد الشريف، ومن إخراج خالد مهران.

كان سفير مصر في روسيا إيهاب نصر تواصل مع عناصر طاقم العمل واستقبلهم فور وصولهم إلى روسيا، وقدّم الشكر للمنتج محمد الشريف والمخرج خالد مهران على فكرة الفيلم التي تسعى إلى تشجيع السياحة في مصر، كذلك أثنى على اختيار روسيا لتصوير مشاهد عدة فيها، خصوصاً أن البلد لم يشهد تصوير فيلم مصري منذ سنوات طويلة. «طربال رايح جاي» فيلم آخر إنتاج مصري بحريني مشترك، يشارك في بطولته نجوم من البحرين ومن مصر. تدور الأحداث حول شخص فاشل اسمه «طربال» تضطره الظروف إلى أن يذهب مع شقيقه «غربال» إلى القاهرة لعلاج أمهما، ونظراً إلى كثرة مصاريف العلاج، يلجآن إلى التعامل مع دجال لإنقاذها. وعندها يقرران تعلّم مهنة الدجل، ما يتسبب بعدد من المواقف الكوميدية. الفيلم من إخراج أحمد عبد الله صالح الذي حضر العرض الخاص في الأردن وسط حفاوة كبيرة، ومن بطولة مصطفى أبو سريع، ومن الأردن: أبرار، وشذى سبت، ونورة البلوشي، وخليل الرميثي، وعلي الغرير، فيما تولّى التأليف طالب الدوس، والإنتاج أشرف وإيهاب حامد، بالشراكة مع شريك بحريني. وأعلنت شركة «الريماس» التي تدخل السينما المصرية بقوة من خلال أعمال عدة ضخمة التكلفة تعاونها مع عدد من الدول العربية. في هذا السياق، كشف المنتج إبراهيم إسحاق التحضير لإنتاج أضخم الأفلام السينمائية في الشرق الأوسط هذا العام وهو «شمال» الذي سيضمّ أكثر من 10 فنانين من نجوم الوطن العربي، بالإضافة إلى نجم عالمي من فيلم «فاست أند فيوريوس». سيُصوَّر العمل بين مصر ودبي وأميركا على الطريقة العالمية في إطار من الكوميديا والحركة كما اعتدنا في أعمال عمرو ماكجيفر، إذ يحوي الفيلم مطاردات وتفجيرات كثيرة، على أن يُنجز قبل شهر رمضان المقبل، تمهيداً لعرضه في موسم عيد الأضحى السينمائي.

«ورد مسموم» الذي يشارك في بطولته بالإضافة إلى إنتاجه الفنان محمود حميدة، ينتمي أيضاً إلى سينما الإنتاج المشترك، إذ استطاعت الشركة المنتجة «ريد ستار» عقد شراكة مع إحدى الشركات الفرنسية للمشاركة في إنتاج العمل الذي يحمل طابع المهرجانات، ويدور حول صقر (إبراهيم النجاري) الذي يريد الفرار من حي المدابغ بمصر حيث يعيش ويعمل، إلا أن أخته تحية (كوكي) تريد منعه من السفر بأي ثمن، فتلجأ إلى إفساد العلاقة الرومانسية التي تجمع بينه وبين طالبة الطب. كذلك تحاول إحباط خططه المستقبلية لأن يصبح لاجئاً في قارب إلى إيطاليا.

يشارك في بطولة الفيلم المصري الفرنسي: صفاء الطوخي، ومحمود حميدة، وإبراهيم النجاري، وكوكي، ومحمد بريقع، وهو من تأليف أحمد فوزي صالح وإخراجه. وكان الفنان هاني رمزي وقّع على المشاركة في الفيلم الإماراتي المصري الجديد «رمسة كريم»، الذي يصوَّر بين أبوظبي ودبي والقاهرة، ويشارك فيه فنانون إماراتيون معروفون في الساحة الخليجية، ومصريون من بينهم رجاء الجداوي. وتدور القصة حول مصري ولد لأب إماراتي وأم مصرية تكون لهجته هي المعوق لديه عند الانتقال إلى الإمارات. «رمْسة كريم» من بطولة هاني رمزي ورجاء الجداوي ونرمين ماهر من مصر، ومن الإمارات: حبيب غلوم، ورزيقة طارش، وغيرهم، ومن تأليف لؤي السعدي وإخراجه، وإنتاج شركة «فيلمي برودكشن» الإماراتية.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news