العدد : ١٤٧٢٩ - السبت ٢١ يوليو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٨ ذو القعدة ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٧٢٩ - السبت ٢١ يوليو ٢٠١٨ م، الموافق ٠٨ ذو القعدة ١٤٣٩هـ

المال و الاقتصاد

محافظ مصرف البحرين المركزي سيفتتح المؤتمر تحت شعار «ما بعد الارباك المالي»

الثلاثاء ١٣ فبراير ٢٠١٨ - 15:35

تم الكشف عن أسماء المتحدثين في المنتدى الثاني للتقنية المالية للشرق الأوسط وأفريقيا (FinTech)، والذي سيقام تحت شعار "ما بعد الارباك المالي"، متناولا عددا من التحديات الأكثر إلحاحاً في ساحة التقنيات المالية سريعة التغير.  ويستضيف المؤتمر كل من بنك ABC وشركة الخدمات المالية العربية (AFS)، وسوف يعقد في الثامن من شهر مارس لعام 2018 ويستضيف 300 مسؤولاً تمت دعوتهم من قطاع الخدمات المالية في المنطقة.

وأوضح صائل الوعري، رئيس مجلس ادارة شركة الخدمات المالية العربية ونائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك ABC: "أن المؤتمر سيبحث المواضيع الأكثر إلحاحاً وضرورةً في مجال التقنيات المالية التي تساهم ًفي تغيير قطاع الخدمات المصرفية والمالية من خلال تحليل البيانات الضخمة واستخدام الذكاء الاصطناعي والعملات المشفرة. ولهذا يعقد المنتدى تحت شعار "ما بعد الارباك المالي". ونحن على ثقة بأنه سيكون لهذا المنتدى دور محوري في تحقيق مزيدٍ من الابتكار في مسيرة القطاع المالي في الشرق الأوسط".

سيقام المؤتمر تحت رعاية مصرف البحرين المركزي، وسيفتتحه سعادة المحافظ رشيد المعراج. يلي ذلك كلمة المتحدث الرئيسي السيد أنتوني طومسون، المؤسس والرئيس السابق لأول بنك رقمي بالكامل في المملكة المتحدة "ATOM Bank"، بصفته رائد هذا الابتكار في مجال الحلول المالية والتقنيات المالية المتقدمة التي تؤثّر على القطاع المصرفي اليوم. وسيشاركه منصة الحديث السيد مايكل جوردان، مؤسس أول بنك رقمي بالكامل في جنوب أفريقيا "Bank Zero" والرئيس التنفيذي السابق لبنك FNB، أحد أكبر بنوك أفريقيا الجنوبية.

وسيستعرض المؤتمر أثر المنحنى الصاعد للابتكار والتكنولوجيا في تغيير الخدمات المصرفية والشؤون المالية على مستوى العالم. وسيتطرق السيد غريغ كروس، أحد المؤسسين والشركاء في مؤسسة Soul Machines، إلى الجيل القادم من الذكاء الاصطناعي وكيفية تطوره إلى ما يعرف بالذكاء العاطفي.

وسيتشارك الحديث عن أكبر التحديات التقنية امام البنوك في المستقبل القريب كل من السيدة إيلين بيربيدج المبعوثة الخاصة في مجال التقنيات المالية للخزانة البريطانية وسفيرة التكنولوجيا لمكتب عمدة لندن، والسيد ألاستير لوكيس، رئيس مجلس إدارة ”Innovate Finance“. وسيقدم السيد جيم ماروس، وهو مؤلف أمريكي وخبير استراتيجي في القطاع المالي ومستشار سابق للبيت الأبيض، جلسة أسئلة وأجوبة تفاعلية حول "العملات المشفرة – الدعاية مقابل الواقع"، مع التركيز على موضوع "تجاوز الحدود" فيما يتعلق بهذا الشكل الجديد للتعاملات المالية.

وسيقود مايكل جوردان جلسة نقاش حول التقنيات المالية باعتبارها فرصة تحوّلية لاستقطاب من ليس لديهم تعامل مع البنوك حول العالم، والذين يصل عددهم إلى 2 مليار شخص، مسلطًا الضوء على أهمية الشمول المالي في المناطق التي تفتقر للخدمات والمناطق النائية من العالم. وسيُدير المؤتمر السيد جو ديفانا، الرئيس التنفيذي لشركة Maris Strategies، وهي مؤسسة بحثية في مجال الخدمات المصرفية المبتكرة، ومعلق دولي على الخدمات المصرفية والأسواق الناشئة والتمويل الإسلامي.

وأكد بي. تشاندراسيكار، الرئيس التنفيذي لشركة الخدمات المالية العربية: "أن هذا المنتدى يجمع العديد من الخبراء الدوليين، مما يتيح فرصةً فريدة للمشاركين للاستفادة من عملهم الرائد في مجال التقنية المالية. وإننا نجتهد لمساعدة عملائنا على تحقيق الاستفادة المثلى من الإمكانيات الحقيقية للتقنيات المالية، ولذلك نؤمن بضرورة انعقاد هذا الحدث سنوياً؛ فمن خلاله يتعاون قادة القطاع المالي ويتشاركون أفضل الممارسات لتحقيق المنفعة للقطاع ككل."

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news