العدد : ١٤٨١٧ - الأربعاء ١٧ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٨ صفر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨١٧ - الأربعاء ١٧ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٨ صفر ١٤٤٠هـ

الخليج الطبي

نقــــــص تغـــــذيـــــة الأطفـــــــال قـــد يــؤدي إلـــى ضعــــف السمـــع

الثلاثاء ١٣ فبراير ٢٠١٨ - 01:20

من الأمور الأساسية لنمو الطفل تقديم غذاء متوازن له مما يغطى كل احتياجاته للنمو وقد بينت دراسة جديدة إلى أهمية مراقبة الآباء لنمو أبنائهم والتأكد من عدم نقص أي مواد غذائية لهم خاصة في مرحلة ما قبل الدراسة لتفادي إصابة الطفل بضعف السمع في مرحلة لاحقة. ونبّهت الدراسة إلى أن تأثير تغذية الطفل على سمعه عندما يكبر قضية لم تنل الكثير من الاهتمام، وقد تزايدت الأدلة مؤخرًا على وجود هذه الصلة.

وبينت الدراسة أن 80 بالمائة من حالات ضعف وفقدان السمع تقع في الدول الفقيرة ومتوسطة الدخل وبحسب التقارير الطبية يأتي ضعف وفقدان السمع رابعًا بين أسباب العجز في العالم، وتقع 80 بالمائة من الحالات في الدول الفقيرة ومتوسطة الدخل.

وقد وجدت الدراسة الجديدة التي أجريت في جامعة جون هوبكنز أن نقص المغذيات في مرحلة الطفولة، وخاصة ما قبل المدرسة، يزيد احتمالات ضعف وفقدان السمع بعد البلوغ. وخضع المشاركون في الدراسة لفحوصات السمع التي أظهرت أن نقص المغذيات في مرحلة الطفولة يضاعف احتمالات ضعف وفقدان السمع بعد البلوغ.

واقترح العلماء تفسيرًا لهذه الظاهرة وهو أن نمو الأذن الداخلية يتأثر بنقص المغذيات، وأن هذه النقص قد يبدأ في مرحلة الحمل، وإذا استمر في مرحلة الطفولة قد يؤدي إلى فقدان السمع في مرحلة النضج.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news