العدد : ١٤٨٢٠ - السبت ٢٠ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ١١ صفر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٢٠ - السبت ٢٠ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ١١ صفر ١٤٤٠هـ

بريد القراء

شاب بحريني.. ينتظر عودةالأمل بمساهمة الأيادي البيضاء

الخميس ٢٥ يناير ٢٠١٨ - 10:39

كتبت زينب إسماعيل:

فقد الحركة خلال حادث مروري في أغسطس العام 2015، لتبدأ حكاية المعاناة والبحث عن بصيص أمل يعيده إلى الحياة ولو بجزء منه.

 إبراهيم محمد رستم، شاب بحريني، متزوج وله 5 أطفال، أكبرهم في سن العاشرة، ينتظر إبراهيم حاليا الدعم المالي من الجهات الرسمية والأيادي الخيّرة لإجراء عملية جراحية متخصصة في العمود الفقري.

إبراهيم كان خلال يوم الحادث ضمن المركبة التي تعرضت لتصادم وقع بينها وبين مركبتين في طريق عودتها إلى البحرين من صلالة، توفي أخوه خلال الحادث وابن خالته، وأصيب اثنان إلى جانب إبراهيم. 

العملية الجراحية التي ستجرى في العاصمة التايلاندية بانكوك، وبالتحديد في مستشفى يونيك أكسس ستمنح إبراهيم الأمل بعودة الحركة عبر تركيب جهاز خاص في الفقرة الخامسة من العمود الفقري من أجل توصيل الإحساس الخارجي للجسم، إلى جانب العلاج التأهيلي وأدوية لتنشيط الخلايا الجذعية.

يقول إبراهيم «يستغرق العلاج 10 أشهر، و20 فبراير هو موعد إجراء العملية، إلا أن المعضلة أن جزءا من المبلغ (35 ألف دينار) يجب تأمينه ضمن دفعات تبدأ من الآن، ولم أسدد حتى اللحظة أيا منها... المستشفى يستضيف 3 حالات فقط مماثلة لوضعي الصحي كل 4 أشهر، وإذا ما لم أسدد سيتم استثنائي».

ويطيل إبراهيم الحديث قليلا عن يومياته «الجزء المتصل من الفقرة الخامسة في العمود الفقري وحتى أطراف أصابع القدمين دون إحساس، لا أستطيع استخدام الكرسي المتحرك بتاتا، تكفي 10-15 دقيقة فقط لأسقط من الكرسي، أقضي عدد ساعات يومي الطويل على السرير فقط».

ويشير إلى المبلغ المالي الذي تحصل عليه كتعويض بعد الحادث 47 ألف دينار دفعها بالكامل لإجراء عملية زراعة نخاع في الصين وعلاج تأهيلي في الهند والتشيك، وان المبلغ لم يكن يكفي وانه اضطر الى استكمال المبلغ من نفقته الخاصة، ما جعله يدفع كل ما يملك.

يتابع إبراهيم: «أعيش على 100 دينار شهريا، المبلغ الذي تدفعه وزارة الإسكان كعلاوة سكن، ومازلت أنتظر موافقة الوزارات المعنية للحصول على علاوة الغلاء ودعم المعاقين، تتلكأ تلك الجهات بتبريرات غير مقنعة، ووضعي الصحي لا يمكنني من التردد عليها شخصيا لعدم توافر المساند لي والمركبة الخاصة بالمعاقين».

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news