العدد : ١٤٦٤٠ - الاثنين ٢٣ أبريل ٢٠١٨ م، الموافق ٠٧ شعبان ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٦٤٠ - الاثنين ٢٣ أبريل ٢٠١٨ م، الموافق ٠٧ شعبان ١٤٣٩هـ

ألوان

قبيلة تشوه وجوه نسائها لحمايتهن من الاختطاف

الخميس ١١ يناير ٢٠١٨ - 01:30

زار مصور بريطاني مجموعة من القبائل في القرى النائية البعيدة في ميانمار، والتقط صورًا نادرة، لحياة هذه القبائل، التي كان بعضها يلجأ في الماضي إلى تشويه وجوه النساء لحمايتهن من الاختطاف. التقط المصور دان أودونيل صورًا نادرة، لآخر نساء قبيلة تشين في ميانمار اللواتي مازلن على قيد الحياة، وقد ظهرت آثار الوشم بوضوح على وجوههن، حيث تغطي الوشوم كامل الوجه، وهي حيلة قديمة، استخدمها سكان القبيلة، لمنع تعرض نسائها للاختطاف على يد ملك البلاد، بحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية وعاد أودونيل للتو إلى اسكتلندا، بعد رحلة استمرت لمدة عامين، زار فيها دولة تعد من الأكثر اضطرابًا في العالم، وقام خلال زيارته أيضًا بتصوير قبائل البالونغ والشان، التي استقرت في جبال ولاية شان شمال شرقي البلاد. وتحدث أودونيل عن قبيلة تشين «تقول الأساطير في تشين إن ملك ميانمار زار المنطقة، واختطف بعض نساء القبيلة، اللواتي يُعتقد أنهن الأجمل في البلاد. ولمنع تكرار عمليات الاختطاف، بدأت نساء القبيلة بوشم وجوههن باستخدام أشواك حادة، وأوراق بعض أنواع الأشجار للحصول على اللون المطلوب». وقد حظرت الحكومة البورمية هذا التقليد منذ الستينيات من القرن الماضي، لذلك فالنساء اللواتي تم تصويرهن، هن آخر من تبقى على قيد الحياة مع هذه الوشوم.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news