العدد : ١٤٥١٣ - الأحد ١٧ ديسمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٥١٣ - الأحد ١٧ ديسمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

أخبار البحرين

وزير العدل لـ (أخبار الخليج): لا يجب استغلال حقوق الإنسان لأغراض سياسية

روي ماثيوس

الجمعة ٠٨ ديسمبر ٢٠١٧ - 01:20

أكد وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف الشيخ خالد بن علي آل خليفة أن حقوق الإنسان أصبح من المفاهيم العالمية مشددا على أهمية تعاون المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان مع مختلف الجهات ذات العلاقة بالملف الحقوقي في البحرين لنشر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان ليس فقط على مستوى المؤسسات الرسمية ولكن بين المواطنين والمقيمين في المملكة، لافتا إلى أنه عندما يعرف المواطن حقوقه وواجباته فإن هذا يسهم في تطوير حقوق الإنسان.

جاء ذلك خلال مشاركة وزير العدل في احتفالية المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان بيوم حقوق الإنسان بحضور عدد من المسؤولين ورؤساء البعثات العربية والأجنبية في مملكة البحرين.

وشدد الوزير في تصريحات صحفية على أن مملكة البحرين حققت تقدما ملحوظا في مجال حقوق الإنسان منذ اطلاق المشروع الإصلاحي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، والذي شهد إنشاء عديد من المؤسسات المعنية بحقوق الإنسان، منوها بدور المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان في هذا المجال، مؤكدا أن التحدي الأكبر يكمن في إيصال مفاهيم حقوق الإنسان إلى المواطنين أنفسهم، وعدم استغلال حقوق الإنسان لأغراض سياسية.

وأكد وزير العدل أن  المؤسسة القضائية في مملكة البحرين هي إحدى المؤسسات المهمة في حماية حقوق الإنسان، وأغلب وإن لم تكون جميع التدريبات التي تجري في السلك القضائي مرتبطة بتعزيز والدفاع عن حقوق الإنسان، خاصة أن أي مواطن أو أي جهة تعتقد بوجود انتهاك لأي حق من حقوقها ليس لها جهة في الأخير تلجأ إليها إلا القاضي، ولذلك تعزيز هذا المفهوم يتطلب الكثير من الجهد والوقت لأن القاضي لابد أن يكون لديه ادراك كامل ليتعامل مع تعقيدات هذه المسائل، حيث أن فكرة حقوق الإنسان من الناحية القانونية التي تعبر عنها الاتفاقيات الدولية ذات العلاقة بحقوق الإنسان كالتزامات على الدول، تقوم على أن يكون القاضي ملما بهذه الحقوق.

وأضاف أن هناك عمل مستمر في هذا الشأن، والمعهد القضائي يقوم بالتدريب تحت اشراف المجلس الأعلى للقضاء، وكذا النيابة العامة تقوم بذلك، ووزارة العدل تشاركهم في هذه الجهود.

وبشأن حالة حقوق الإنسان في البحرين أوضح وزير العدل أن الواقع في مملكة البحرين يؤكد أنه لا يوجد شخص يرقد في بيته وهو خائف أن تستقطع أي جزء من حقوقه، فإذا أراد أن يعبر عن نفسه فإنه يمكن أن يعبر عن نفسه بمقتضى القانون والدستور، وكذا الحق في التجمع والحق في المحاكمة العادلة، لافتا إلى أنه حتى إذا وقع انتهاك فإن المملكة لديها الآليات التي تضمن عدم فرار أي شخص متورط في الانتهاك دون مواجهة أو تصدي.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news