العدد : ١٤٥٠٩ - الأربعاء ١٣ ديسمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٥٠٩ - الأربعاء ١٣ ديسمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

بريد القراء

متميزات

الخميس ٠٧ ديسمبر ٢٠١٧ - 11:28

بمناسبة يوم المرأة البحرينية الذي يصادف الأول من ديسمبر من كل عام وفي هذه الذكري العزيزة على قلوبنا، نقف مع إحدى نساء البحرين المبدعات في العمل التطوعي بمملكة البحرين ناشطة اجتماعية نموذج للتميز لها بصمات جميلة في المجتمع البحريني، كانت أمنيتها في الحياة إكمال دراستها الجامعية (تخصص إدارة)، لكن الأقدار لم تساعدها لاستكمال دراستها واكتفت بالثانوية العامة تخصص تجاري.

إلا أن روح العزيمة والإصرار والإرادة والتصميم ولد لديها شعورا قويا بانتهاج ثقافة العمل التطوعي بحياتها اليومية سلوكا وقولا وفعلا .. انها السيدة سميرة بوجيري.

تفرغت للعمل التطوعي وأسست فريقا متميزا من انجح الفرق التطوعية بالبحرين (فريق العطاء التطوعي) نظرا الى أنشطته التطوعية المستمرة وبصماته على ارض الواقع.

ذات مساء جميل زرتها بمنزلها بالبسيتين بناء على دعوة عمل من إدارة الفريق التطوعي الذي تديره (العطاء التطوعي)، فوجدت منزلها ورشة عمل كخلية نحل، حيث يزخر بالفرق المصغرة لبرامج عمل تطوعية مختلفة بمشاركة كوكبة من الإخوة والأخوات ممن يحبون العمل التطوعي.

من خلال معرفتي بها ومشاركتي في العديد من الفعاليات التطوعية التي تشرف عليها وجدت فيها علامات جميلة وقيما إنسانية رفيعة، فهي تحب وتعشق العمل التطوعي، تبتسم أكثر حينما تحس بأنها زرعت الابتسامة على شفاه الآخرين، فهو شعور وإحساس يمتلكه التفاؤل وحب الخير وزرع الابتسامة دائما بوجه الآخرين.

لها باع وسنوات طويلة في العمل التطوعي تجاوز 14 عاما، تقول السيدة سميرة بوجيري عن العمل التطوعي «ان العمل التطوعي مهم جدا بحياتنا اليومية لأنه أصبح اليوم ضرورة ملحة في المجتمعات ولجميع المجالات له ايجابيات كثيرة فهو ينمي ويقوي شخصية الإنسان ويقوي الجانب الاجتماعي ويساعد على تماسك المجتمعات ويقوي كذلك الشخصية القيادية ويزرع روح الفريق الواحد المتجانس ويعزز الثقة بالنفس ويغرس حب الخير بين الناس ويقوي الإيمان وصفات الرحمة، كما انه صفة أخلاقية تعزز روح التمسك بقيمنا السمحة وشريعتنا الإسلامية».

ولهذا فهي عضوة نشطة في العديد من الجمعيات والفرق بمملكة البحرين منها الآتي عضوة سابقة بجمعية الخالدية الشبابية، عضوة بمجلس إدارة جمعية البسيتين الخيرية، جمعية الهلال الأحمر البحريني، جمعية البحرين لرعاية الوالدين (مجلس الإدارة)، الجمعية الأهلية للتلاحم الوطني، متطوعة في جمعية السنابل لرعاية الأيتام.

تم ترشيحها لجائزة العمل التطوعي بالبحرين والذي يصادف تاريخ 23 ديسمبر 2017م.

مثلت مملكة البحرين في العديد من الفعاليات والأنشطة التطوعية الاجتماعية في العديد من الدول العربية مثل (الكويت وسلطنة عمان والإمارات) حاصلة على العديد من الشهادات والجوائز التشجيعية.. نموذج متميز من النساء الرائدات في العمل التطوعي في العهد الإصلاحي للملك حمد بن عيسي آل خليفه حفظة الله. 

 ناصرمحمد نمي

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news