العدد : ١٤٥٠٩ - الأربعاء ١٣ ديسمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٥٠٩ - الأربعاء ١٣ ديسمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

عربية ودولية

استئناف محادثات السلام السورية من دون دلائل على عودة وفد دمشق

الخميس ٠٧ ديسمبر ٢٠١٧ - 01:20

العواصم - الوكالات: استؤنفت محادثات لإنهاء الحرب الدائرة في سوريا منذ ست سنوات أمس الأربعاء من دون أن تظهر دلائل على عودة وفد الحكومة السورية إلى المفاوضات الجارية في جنيف بعد أن انسحب منها الأسبوع الماضي.

وعقد وفد المعارضة اجتماعًا مع فريق المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوفد يحيى العريضي للصحفيين بعد اجتماع مع نائب دي ميستورا رمزي عز الدين رمزي، إن النقاش تناول «عملية الانتقال السياسي بعمق واستفاضة في إطار علاقتها بالسلة المتعلقة بالعملية الدستورية والانتخابية». 

وجدد الإشارة إلى «جدية» وفده مقابل «انشغال الجانب الآخر بأمور لا تتعلق بالعملية السياسية واستمراره في الاستراتيجية الأساسية التي انتهجها في مقاربة القضية السورية». وأضاف: «إذا كانوا جادين في العمل لاحلال السلام في سوريا فعليهم الحضور»، متوقعًا مجيئهم إلى جنيف. 

واستأنفت الأمم المتحدة يوم الثلاثاء جولة المفاوضات الراهنة بغياب الوفد الحكومي الذي لم يحسم مسألة عودته بعد. وأشارت صحيفة الوطن السورية القريبة من دمشق في عددها الأربعاء إلى استمرار دمشق في «موقفها المتريث» من المشاركة في هذه الجولة.  ولم يصدر أي تعليق من الأمم المتحدة حول موعد وصول الوفد الحكومي السوري، لكن متحدثة باسمها في جنيف أليساندرا فيلوتشي، قالت للصحفيين الثلاثاء: «ننتظر وصولهم ونأمل أن يكونوا هنا قريبًا جدًا». 

وغادر الوفد الحكومي جنيف صباح السبت، غداة توجيه رئيسه، مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري، انتقادات حادة إلى وفد المعارضة على خلفية تمسكه بمطلب تنحي الرئيس السوري بشار الأسد.  وكان الوفد الحكومي قد وصل إلى جنيف الأسبوع الماضي متأخرًا ليوم واحد غداة انطلاق الجولة احتجاجًا على الأمر ذاته. 

وتركز جولة المحادثات الراهنة بشكل خاص على سلتي الدستور والانتخابات. في غضون ذلك نسبت وكالة انترفاكس الروسية للانباء امس إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله ان النصر الكامل تحقق على تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) على ضفتي نهر الفرات في سوريا. ونقل عن بوتين القول ان العملية العسكرية في المنطقة اكتملت الان وان التركيز سيتحول إلى عملية سياسية ستشمل في نهاية المطاف إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية.

ولم يحدد بوتين إن كان يشير إلى سوريا بأكملها أو فقط المناطق المحيطة بوادي الفرات.

وبعد ليل الثلاثاء الأربعاء قتل 21 مدنيا في قصف جوي روسي استهدف إحدى بلدات محافظة دير الزور التي لم يعد تنظيم داعش يسيطر إلا على جيوب محدودة فيها، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان. 

وقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن إن تسعة أطفال قتلوا في القصف الجوي الروسي الذي أصاب أبنية سكنية في بلدة الجرذي على الضفة الشرقية لنهر الفرات، الذي يقسم محافظة دير الزور إلى جزئين. 

ولا يزال تنظيم الدولة الإسلامية يسيطر وفق المرصد على البلدة. 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news