العدد : ١٤٤٨٤ - السبت ١٨ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ صفر ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٨٤ - السبت ١٨ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ صفر ١٤٣٩هـ

أخبار البحرين

توثيق مشاركة 1577 شخصا: البحرين تدخل موسوعة جينيس لأكبر تجمع في محاضرة للتوعية بالسكري

الشيخ محمد بن عبدالله.

كتبت فاطمة علي:

الأربعاء ١٥ نوفمبر ٢٠١٧ - 01:30

حققت مملكة البحرين رقما عالميا أدخلها موسوعة جينيس للأرقام القياسية بعد تمكنها أمس من حشد 1577 مشاركا في محاضرة طبية للتوعية بالسكري ونجحت في تحطيم الرقم السابق البالغ 1050 مشاركا.

وأقيمت المحاضرة التي نظمتها وزارة الصحة بالتعاون مع المؤسسات الرسمية والأهلية، منها المجلس الأعلى للصحة وهيئة تنظيم المهن والخدمات الصحية، كذلك مستشفى الملك حمد وجمعية السكري البحرينية تزامنا مع اليوم العالمي للسكري تحت شعار «المرأة والسكري» في قاعة المؤتمرات بفندق الخليج. 

وكشف رئيس المجلس الأعلى للصحة الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس مجلس إدارة جمعية السكري البحرينية ان انتشار مرض السكري بمملكة البحرين في تزايد مستمر، وان هناك أكثر من 14% من سكان المملكة يعانون من السكري مما يجعله مشكلة وطنية تحتاج الى تضافر الجهود لمواجهتها، مؤكدا ان تلك التحديات تستدعي زيادة الوعي والتثقيف للمرضى وذويهم وأفراد المجتمع من خلال الكشف المبكر عن عوامل الاختطار وتعزيز التغذية الصحية وممارسة النشاط البدني ونحتاج الى تضافر كل الجهود.

وأوضح ان تلك الزيادة تشكل تحديا بالغ الأهمية وأن النسبة العالية لها انعكاساتها على جميع المستويات, وتشكل خطرا كبيرا وعبئا صحيا واجتماعيا واقتصاديا على المجتمع بأكمله وخاصة على المستوى الحكومي بسبب تكاليف علاج مرض السكري ومضاعفاته وخصوصا على القلب والكلي والعين والقدمين كما يشكل تهديدا للتنمية المستدامة .

وقال ان الحدث الوطني الضخم الذي دعت اليه المؤسسات الصحية الحكومية بالتعاون مع جهات صحية أهلية يقام بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للسكري الذي يحتفل العالم به في 14 نوفمبر من كل عام حيث يوحد اليوم العالمي للسكري جميع المجتمعات والمصابين بالسكري على مستوى العالم على صوت واحد ينادي من أجل نشر الوعي بمرض السكري، مؤكد أن السكري يعتبر أكبر مهدد للصحة العامة على مستوى العالم.

بدورها أثنت وزيرة الصحة فائقة الصالح بجهود القائمين على الإعداد والتنظيم لهذه الفعالية وإظهارها بالصورة المشرفة لرفع اسم مملكة البحرين عالياً في المحافل الدولية, مشيرة الى ان مملكة البحرين -لزيادة الوعي بداء السكري وبعبئه الهائل على القطاعين الصحي والتنموي وعواقبه الضخمة على الأفراد والمجتمعات- تولي حكومتها مجال الصحة جل اهتمامها، وتوجه دوماً نحو العمل وتوحيد الجهود للوقاية من تداعيات داء السكري والحد من مضاعفاته من خلال تقديم الخدمات والبرامج التوعوية والتأهيلية وتنفيذ العديد من المشاريع المتميزة الهادفة إلى تسريع الوقاية وتعزيز الرعاية وتحسين الترصد.

وأشارت الى جهود وزارة الصحة البحرينية في مواجهة الأمراض المزمنة غير السارية

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news