العدد : ١٤٤٨٨ - الأربعاء ٢٢ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٤ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٨٨ - الأربعاء ٢٢ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٤ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

عربية ودولية

أكثر من 400 قتيل وآلاف المصابين في الزلزال المدمر في العراق وإيران

الثلاثاء ١٤ نوفمبر ٢٠١٧ - 01:30

العواصم – الوكالات: قالت وسائل اعلام رسمية امس الاثنين ان أكثر من 400 شخص لقوا حتفهم في إيران يوم الاحد جراء زلزال قوته 7.3 درجات ضرب المنطقة في الوقت الذي تواصلت فيه جهود الانقاذ للبحث عن عشرات محاصرين تحت الانقاض في المنطقة الجبلية.

كما تسبب الزلزال في مقتل ستة أشخاص على الاقل في العراق.

وذكر التلفزيون الحكومي أن أكثر من 407 أشخاص قتلوا في إيران وأصيب 6600 على الاقل بجروح. وقال مسؤولون محليون ان عدد الوفيات قد يرتفع مع وصول فرق البحث والانقاذ إلى مناطق نائية في إيران.

وشعر الناس بالزلزال في العديد من الاقاليم الغربية في إيران لكن إقليم كرمانشاه كان الاكثر تضررا. وسقط أكثر من 300 من الضحايا في منطقة سرب الذهب في كرمانشاه على بعد نحو 15 كيلومترا من الحدود العراقية.

وقال التلفزيون الحكومي الإيراني ان الزلزال ألحق أضرارا بالغة ببعض القرى المؤلفة من بيوت مبنية بالطوب اللبن. وتسعى فرق جاهدة للعثور على ناجين محاصرين تحت أنقاض المباني المنهارة.

وقالت وسائل اعلام إيرانية ان امرأة وطفلها جرى انتشالهما على قيد الحياة من تحت الانقاض امس في منقطة سرب الذهب التي يعيش فيها 85 ألفا من السكان. 

وقال مسؤولون للتلفزيون الحكومي ان الزلزال تسبب كذلك في انهيارات أرضية تعوق جهود الانقاذ. وذكرت وسائل اعلام ان 14 إقليما على الاقل في إيران تضررت من الزلزال.

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية ان قوة الزلزال بلغت 7.3 درجات وذكر مسؤول في الارصاد الجوية العراقية أن قوة الزلزال بلغت 5ر6 درجات وان مركزه كان في بنجوين بمحافظة السليمانية في منطقة كردستان قرب المعبر الحدودي الرئيسي مع إيران.

ومع تواصل عمليات البحث عن أحياء تحت أنقاض المباني التي تهدمت ثارت مشاعر الغضب. وأظهرت لقطات نقلها التلفزيون الحكومي مشاهد لتلك المباني ومركبات سقط عليها الحطام ومصابين متدثرين بأغطية.

وقال رجل متوسط العمر في سرب الذهب للتلفزيون الحكومي «نريد ملاذا... أين المساعدات..» وأضاف أن عائلته لن تستطيع البقاء لليلة أخرى في العراء في ظل الطقس البارد.

وقال مسؤولو صحة أكراد ان ما لا يقل عن ستة أشخاص قتلوا في العراق كما أصيب نحو 68. وأضافوا أن سبعة اخرين قتلوا في المناطق الكردية بشمال العراق فيما أصيب 325.

وشعر الناس بالزلزال حتى العاصمة العراقية بغداد التي خرج كثير من سكانها من منازلهم ومن الابنية المرتفعة وهم في حالة من الذعر.

وانقطعت الكهرباء في عدة مدن إيرانية وعراقية ودفع الخوف من توابع الزلزال الاف الاشخاص في البلدين إلى البقاء في الشوارع والحدائق في البرد الشديد.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news