العدد : ١٤٤٨٤ - السبت ١٨ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ صفر ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٨٤ - السبت ١٨ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ صفر ١٤٣٩هـ

عربية ودولية

الرئيس اللبناني: حديث الحريري ترك الأبواب مفتوحة

الثلاثاء ١٤ نوفمبر ٢٠١٧ - 01:30

العربية.نت: ما تزال ترددات الحديث الذي أدلى به مساء الأحد رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري تتفاعل على الساحة السياسية اللبنانية.

وحمل تعليق نقل عن رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون أمس الاثنين، «طابعًا إيجابيا ومتفائلاً».

إذ قال عون بحسب ما نقل عنه زواره أمس الاثنين إن حديث الحريري يشير إلى أن التسوية السياسية لا تزال قائمة، وأنه حريص على العلاقة السياسية والشخصية مع رئيس الجمهورية وأن تلميحه بالعدول عن الاستقالة أمر إيجابي.

وأضاف عون، بحسب ما نقلت رويترز عن المصادر نفسها: «إن الحريري ترك جميع الأبواب مفتوحة بما في ذلك العدول عن الاستقالة».

يذكر أن الرئيس اللبناني كان قد رفض قبول الاستقالة حتى عودة الحريري لتقديمها بنفسه، بحسب ما درج العرف في البلاد.

وكان الحريري قد ربط عودته عن الاستقالة بالتمسك بسياسة «النأي بالنفس». وقال في حديثه التلفزيوني إنه سيعود إلى لبنان في غضون يومين أو ثلاثة أيام من المملكة العربية السعودية ملمحا إلى إمكانية التراجع عن الاستقالة إذا بقي «حزب الله» بعيدا عن الصراعات الإقليمية مثل الصراع الدائر في اليمن، والتزم التزامًا تامًا بسياسة النأي بالنفس.

من جانبه، رأى رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع أنه ما زال من الممكن إنقاذ التسوية السياسية إذا التزمت الحكومة فعليا وعمليا بسياسة النأي بالنفس.

وغرّد على حسابه على تويتر الاثنين، قائلاً: «لا بد من سحب حزب الله من سوريا ومن أزمات المنطقة».

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news