العدد : ١٤٤٨٦ - الاثنين ٢٠ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٢ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٨٦ - الاثنين ٢٠ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٢ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

الثقافي

من إيحاء المجلات الإماراتية القديمة مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث يستعد للنسخة الثالثة من «دبي للتصميم»

هند بن دميثان القمزي.

السبت ٢٨ أكتوبر ٢٠١٧ - 10:00

دبي: انطلاقًا من أهدافه الرامية لتوظيف الوسائل المقروءة والمسموعة والمرئية والوسائط المتعددة لنشر التراث الدولي على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي، يستعد مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث للمشاركة في النسخة الثالثة من «أسبوع دبي للتصميم» الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد بن سعيد آل مكتوم، نائب رئيس مجلس إدارة هيئة دبي للثقافة والفنون، خلال الفترة 13-18 نوفمبر القادم في «حي دبي للتصميم» ومواقع مختلفة على امتداد إمارة دبي.

وسوف يتواجد المركز للمرة الأولى في هذا الحدث الذي يضم مجموعة من المبدعين والفنانين وذوي الكفاءات الاستثنائية في التصميم. وعن المشاركة، علقت هند بن دميثان القمزي، مديرة إدارة الفعاليات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث قائلة «يحرص المركز على التواجد دائما في محافل عديدة داخل الدولة وخارجها، وبما أن أسبوع دبي للتصميم يجمع نخبة من أصحاب الأفكار المبدعة وكافة أشكال الفنون، فإن المركز سوف يشارك بتصميم يجمع الوسائط الإلكترونية المتعددة لعرض مجموعة من المجلات القديمة كمحطة ملهمة للزوار والمصممين والعارضين».

وتحدثت هند بن دميثان عن فكرة المشاركة وتتمثل في عرض إصدارات قديمة من مجلة «اخبار دبي» تعود لنهاية السبعينيات وبداية الثمانينات وترجمتها إلى تصاميم رقمية، علمًا بأن إصدارات مجلة «أخبار دبي» متوافرة في مكتبة مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث،

واختتمت هند بن دميثان بأن تعزيز الثقافة الإماراتية من خلال المشاركة بأفكار خلاقة عبر الوسائط الإلكترونية المتعددة يعتبر فنا بحد ذاته ويتواءم مع النهج المستقبلي لدبي دون التخلي عن المضمون الثقافي والتاريخي للدولة، فللحرف والخط العربي روعته الفنية وأشكاله التي لطالما ألهمت المدارس العربية والغربية، ومن خلال تصميم خاص سيتم القاء الضوء على الخطوط والطباعة لأمثلة استخدمت منذ ثلاثة عقود في دبي وتظهر تعدد التصاميم الغرافيكية والصور في صفحة واحدة، لا سيما وأن هذا النمط لم يعد منتشرًا في الوقت الحالي.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news