العدد : ١٤٤٥٤ - الخميس ١٩ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ محرّم ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٥٤ - الخميس ١٩ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ محرّم ١٤٣٩هـ

أخبار البحرين

"الاتحاد الحر" يرحب بما تضمنه خطاب جلالة الملك

الخميس ١٢ أكتوبر ٢٠١٧ - 11:43

أشاد الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين بما جاء في الكلمة السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى في افتتاح دور الانعقاد الرابع والأخير للمجلس الوطني من فصله التشريعي الرابع، مؤكدة على أهمية الأسس والمنطلقات والمحددات والأولويات للعمل الوطني التي أكد عليها جلالة الملك خلال الفترة المقبلة. وأضاف الاتحاد أن الخطاب السامي تضمن سبل تعزيز البرامج والخدمات لتطوير الاستثمارات وزيادة النمو الاقتصادي للمملكة والعمل على تهيئة مناخ صحي وداعم للقطاع الخاص الأمر الذي يساهم في مزيد من التطور في الاقتصاد البحريني وهو ما يعود بالرخاء والازدهار على مملكتنا الحبيبة وشعبها الوفي معتبرا أن ما ورد بالخطاب استراتيجية اقتصادية هامة للمرحلة المقبلة .

وأشاد بربط الخطاب السامي بين الأمن والتنمية وأنهما متلازمان وبهما تتحقق الاستدامة، وكلاهما يواجه تحديات استثنائية تهدد الكثير من شعوب المنطقة، في هويتها وحاضرها ومستقبلها، الأمر الذي يتطلب تعاون جميع القوى الفاعلة في المجتمع الدولي لمواجهة الارهاب وتجفيف منابع دعمه وتمويله .وثمن الاتحاد ما جاء في الخطاب السامي بشأن أن البحرين وطن للجميع حيث يسود القانون وتصان فيه الكرامة الإنسانية وأن المملكة بقيادتها الحكيمة وشعبها حققوا انتصار الوحدة على الفرقة، والمواطنة على التبعية والاصلاح والتسامح على التخريب والتطرف. ورحب الاتحاد بتوجيهات جلالة الملك بخصوص تنويع مصادر الدخل وتشجيع الاستثمار ودعم المشاريع الاستراتيجية لبناء اقتصاد قومي قوي. وأثنى على ما تضمنه الخطاب السامي من اشادة بالنجاحات المتميزة للكفاءة البحرينية، في كافة مجالات البناء الوطني، وعلى وجه التحديد الانجازات الأخيرة لشبابنا البحريني في المحافل الدولية الرياضية ونيلهم لميداليات ذهبية وفضية وبرونزية، رفعت اسم بلادنا عاليا، وكذلك الاشادة بعطاء المرأة البحرينية ومشاركتها المتميزة في جميع الميادين التي تعود بداياتها الى العشرينيات من القرن الماضي.

وأشاد الاتحاد بتأكيدات صاحب الجلالة بأن القضية الفلسطينية ستظل في مقدمة أولوياتنا على الساحة العربية للوصول الى الحل العادل الدائم، الذي يكفل الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق في اقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، على كافة أراضيها المحتلة في 1967، والوقوف مع الوحدة الترابية لسوريا وتحقيق تطلعات الشعب السوري في الامن والاستقرار وفقا لإرادته الحرة، وكذلك استمرار البحرين التزامها في إطار التحالف العربي حتى استعادة الشرعية على كافة الاراضي اليمنية ، ووقف التدخلات الخارجية غير المشروعة ورفع المعاناة عن الشعب اليمني الشقيق واستعادته أمنه واستقراره، مقدمين في ذلك الغالي والنفيس.

وأعرب الاتحاد عن ترحيبه بما ورد في الخطاب عن جهود قوة دفاع البحرين ورجالها البواسل وهم يؤدون واجبهم الوطني ضمن قوات التحالف العربي للدفاع عن الشرعية في اليمن الشقيق، بقيادة القوات المسلحة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة ، وما يقومون به من جهود نبيلة في عمليات الاغاثة الانسانية تجاه الشعب اليمني الشقيق .

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news