العدد : ١٤٤٥٨ - الاثنين ٢٣ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٥٨ - الاثنين ٢٣ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٣ صفر ١٤٣٩هـ

قضـايــا وحـــوادث

تأجيل قضية متهمين بإنشاء 49 سجلا وهميا لجلب عمال آسيويين

الأربعاء ١١ أكتوبر ٢٠١٧ - 10:59

قررت المحكمة الكبرى الجنائية الأولى تأجيل قضية بحريني وشقيقة زوجته المتهمين بفتح 49 سجلا تجاريا وهميا، وجلب عمال آسيويين إلى جلسة 7نوفمبر لاستدعاء شاهد الإثبات. 

كانت وزارة الصناعة والتجارة قد تقدمت ببلاغ إلى النيابة العامة، أفادت فيه بأنها لدى فحص المعاملات الإلكترونية المقدمة في نظام السجل التجاري عن طريق حساب إلكتروني خاص بسيدة بحرينية، اكتشفت وجود بعض المستندات مزورة والخاصة بإزالة مخالفات على 8 سجلات باسمها.

وعثر في مكتب المتهم على 822 جواز سفر و135 بطاقة ذكية لعمال آسيويين و32 ختما لشركات.

ووجهت النيابة العامة الى المتهمين انهما أدخلا وحرفا بيانات وسيلة تقنية المعلومات بوزارة الصناعة والتجارة بأن أرفقا في نظام السجلات الإلكتروني الخاص بالوزارة مستندات مزورة، وهي صور تتضمن لوحات إعلانات مؤسسات تجارية على نحو من شأنه إظهار تلك البيانات غير الصحيحة على أنها صحيحة وبنية استعمالها كبيانات صحيحة، وأنهما قدما عمدا بيانات غير صحيحة موضوع التهمة الأولى لتدوينها في السجل التجاري من أجل تجديد ورفع المخالفات عن السجلات التجارية.وبعد عمل زيارة ميدانية لمقر الشركات لم تكن هناك يافطات بالأسماء التجارية لبعض الشركات غير موجودة، والآخر مختلف عما تم تقديمه في النظام، وجميعها لا تزاول أي نشاط تجاري، وأنها إما مملوكة لتلك السيدة أو أنها شريك فيها.

وأكدت السيدة اتفاقها مع المتهم الأول على إنشاء سجل مقاولات واحد باسمها مقابل إيجار شهري 300 دينار، وسلمت بيانات المفتاح الإلكتروني للمتهم والمتهمة، واستخراج 28 سجل بالمفتاح الإلكتروني وأن العديد منها وهمي، ويقوما ببيع التأشيرات بمبلغ 1500 دينار، وأوهمها بأنها ستحصل على راتب تقاعدي.واتضح بأن المتهمين من أصحاب السوابق والمتمرسين في مثل هذه القضايا ولديهما عصابة من المخلصين واستغلال المواطنين بإنشاء سجلات وهمية وبيع التأشيرات.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news