العدد : ١٤٥٠٨ - الثلاثاء ١٢ ديسمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٤ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٥٠٨ - الثلاثاء ١٢ ديسمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٤ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

بالشمع الاحمر

د. محـمـــــد مـبــــارك

mubarak_bh@yahoo.com

سموه الملكي يقول: أريد رؤية «صنع في البحرين»

كان اهتمام صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء -حفظه الله- في مجلسه الأسبوعي يوم أمس منصباًّ على ضرورة نهوض صناعات بحرينية خالصة يتم تصديرها إلى الخارج تحت شعار «صنع في البحرين». وقال سموه للحاضرين في مجلسه إن السياسة قد أشغلت البلاد فترة من الزمن كانت فيها البحرين تمر بأوضاع خاصة، إلا أننا قد تمكنا من تجاوز هذه المرحلة، وعلينا أن نركز الآن على التنمية والاستثمار والصناعة، وأن نولي بلادنا في الداخل كل العناية.

ومما قاله صاحب السمو الملكي في مجلسه أيضاً أنه حينما يوجه بأمر ما، وخصوصاً فيما يتعلق من ذلك بتوفير الخدمات للمواطنين، فإنه يقوم شخصياًّ بزيارة المناطق والمواقع التي وجه بتوفير خدمات فيها، من دون أن يخبر أو يعلن عن زيارته، حتى يطمئن بنفسه على حسن ودقة تنفيذ توجيهاته. وأكد سموه في تعليق له أن الوزراء يقومون بواجبهم، لكنه أيضاً حريص على رؤية مردود ما يوجه به.

وكان الحضور في مجلس سموه قد أشادوا بالخدمات التي تقدمها حكومة مملكة البحرين للمواطنين والمقيمين، فقالوا إن البحرين بها أفضل المدارس، وأكد سموه أن التعليم في البحرين متوافر للجميع، وكذلك الخدمات الصحية التي وإن كانت متوافرة فهي أيضاً تحتاج إلى تطوير ودعم. كما أكد سموه أن بعض المناطق في البحرين مازالت تحتاج إلى عناية أكثر، وجاء على ذكر بعض القرى التي تتطلب تطويراً وتوفير خدمات. 

لقد قضى سموه الملكي مع الحاضرين في مجلسه أمس وقتاً استرسل فيه -حفظه الله- وتحدث بكل أريحية معهم، كما طلب من رجال المال والأعمال وأهل الاختصاص أن يخبروه بما يمكن أن تبدأ البحرين بصناعته وتصديره من منتجات محلية، سواء كانت التمور أو القماش أو غير ذلك، ولم ينس سموه كعادته الإشادة بالصحافة البحرينية ورجالاتها، حيث شكرهم على مواقفهم، كما شكر رجال الأعمال الذين يعملون على تطوير الاستثمار والتجارة في البلاد. 

إقرأ أيضا لـ"د. محـمـــــد مـبــــارك"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news