العدد : ١٤٤٨٤ - السبت ١٨ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ صفر ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٨٤ - السبت ١٨ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ صفر ١٤٣٩هـ

المال و الاقتصاد

ألواني البحرين تطلق مبادرة «الشهبندر» لتدريب ألف شاب وشابة

الأربعاء ١٣ ٢٠١٧ - 01:30

كتبت نوال عباس: 

أطلقت لجنة القيادات النشيطة (ألواني البحرين) مبادرة (الشهبندر) الرامية إلى تدريب ألف شاب وشابة من مملكة البحرين على كسب المال من خلال استثمار قدراتهم المعرفية بعيدا عن الوظيفة الحكومية والمشاريع الخاصة من أجل النهوض بالدور القيادي للمرأة في الشرق الأدنى في البحرين بالتعاون مع المهندس محمد البوزيد مستشار تطوير الأداء في المعهد الأمريكي للتدريب والتعليم خلال ندوة نظمتها لجنة «ألواني البحرين» وأدارها المهندس البوزيد بحضور عدد من الشباب البحريني ذكورا وإناثا.

وأوضح رئيس لجنة «ألواني البحرين» عمار عواجي أن هذه الندوة تركز على توجيه الشباب والفتيات نحو أحدث الطرق في ممارسة الأعمال من خلال اقتصاد المعرفة، إضافة إلى تشجيعهم على العمل لحسابهم الخاص بدلا من انتظار الوظيفة الرسمية، وقال: «كما تواكب هذه الندوة التوجهات المعرفية القائمة على اقتصاد المعرفة، وتشجيع الشباب على إطلاق مشاريع مبتكرة باستخدام التقانات الحديثة، وبما يسهم في تنويع موارد الاقتصاد الوطني والتركيز على الابتكار وتشجيع تصدير الخدمات والمنتجات البحرينية».

وأشار عواجي في تصريح له على هامش الندوة إلى تركيز «ألواني البحرين» على رفع الوعي لدى كل من الرجل والمرأة بأهمية العمل الحر، وخص أهمية دعم الرجل سواء أكان أبا أم أخا أم زميلا للمرأة في هذا التوجه»، موضحا أن ألواني البحرين تعمل في إطار ثلاثة محاور هي محور المشاريع الاقتصادية ومحور الفعاليات الاجتماعية وأخيرا محور التوعية.

وقال مدير الندوة محمد البوزيد لـ«أخبار الخليج» ان «الهدف من المبادرة تمكين الشباب من إنشاء مشاريع مبنية على المعرفة بحيث تحقق لهم دخلا كبيرا مبنيا على المعرفة خلال مدة قصيرة من دون المرور بتعقيدات أو الحاجة إلى رأس مال كبير، حيث إن من أهم المشاكل التي كانت تواجه الشباب عدم وجود دخل للأفراد، وعدم جاهزيتهم لبدء مشروع يملك مقومات النجاح وشح الوظائف».

وأضاف البوزيد أن «مبادرة الشهبندر تقوم على تزويد الشباب بالمهارات الأساسية في كسب المال بطرق إبداعية غير تقليدية كالوظيفة مثلا، وذلك من خلال استثمار القدرات المعرفية المتوافرة لدى الشاب باستخدام نموذج الاقتصاد المعرفي، لافتا إلى أن مبادرة الشهبندر بُنيت على دارسات ماجستير وتطبيق لإحدى طرق التفكير الإداري».

وأشار إلى أن المبادرة تقوم على تطبيق طرق التفكير المنظومي في مساعدة الشاب على النجاح من خلال الانتباه إلى ما يموج به محيطهم من فرص، وكيفية اقتناصها، والتفكير الإيجابي الخلاق.

بدوره أكد رئيس جمعية البحرين لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تتبع لها لجنة ألواني البحرين أحمد السلوم حرص الجمعية على استكشاف كل ما هو جديد في مجال الأعمال والاقتصاد في البحرين والمنطقة والعالم، وجلب الخبرات العالمية والأفكار الريادية وتوطينها في البحرين، وشدد على أهمية الخبرات الوطنية رجالا ونساء في قيادة التوجهات الحديثة للاقتصاد الوطني.

وقال لـ«أخبار الخليج» إن «الهدف من الندوة تمكين المرأة اقتصاديا، من خلال تنظيم ورش عمل، ولقد طبقنا العمل منذ سنة تقريبا من خلال تنظيم ورشتين، ومن خلالها سنقوم باختيار رائدات وسيدات أعمال صاحبات الأعمال المتميزة ونوفر لهم حاضنات للدخول في السوق، بكلفة تشغيلية تساعدهم ليستفيدوا ويأخذوا فرصا من خلال تنظيم اجتماعات لهم برجال أعمال، كذلك نجد لهم شريكا مباشرا من المستثمرين حيث شارك في المشروع حوالي 30% من المستثمرين السعوديين، ويكون لسيدات الأعمال نسبة حوالي 20% والمستثمر 80%، ويمكنه شراء الحصة الباقية خلال 5 سنوات ليحصل على100% من أسهم المشروع بالقيمة السوقية للمشروع».

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news