العدد : ١٤٤٥٧ - الأحد ٢٢ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٢ صفر ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٥٧ - الأحد ٢٢ أكتوبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٢ صفر ١٤٣٩هـ

مسافات

عبدالمنعم ابراهيم

هذا هو الفرق بين منظمة حقوقية محترفة.. وأخرى مزيفة

الفرق بين منظمة حقوقية محترفة ووطنية ومحايدة وبين منظمة حقوقية (مسيسة) ومخترقة من قبل عناصر عقائدية موالية لإيران و«حزب الله» اللبناني يتضح من خلال مصادر المعلومات التي تستقصيها.. أي الاعتماد على العمل الميداني لا الأوراق المزيفة والكاذبة كالتي اعتمدها تقرير (منظمة العفو الدولية) مؤخرا إزاء مملكة البحرين.. حيث قامت (المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان) مؤخرا بزيارات مفاجئة وغير معلنة لتفقد مركز الإصلاح والتأهيل والحبس الاحتياطي للنساء، وتم إجراء مقابلات منفردة مع الموقوفات والنزيلات البحرينيات والأجنبيات، اللواتي تحدثن بحرية تامة.. وأن هذه الزيارات الأربع قامت بها (المؤسسة) في شهر أغسطس الماضي تمت من دون علم مسبق بها من قبل السلطات المختصة.. وأكدت المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان أنه لا توجد سياسة ممنهجة لإساءة معاملة النزيلات، وأن هذه المرافق تقدم خدمات متطورة قلما توجد في دول كثيرة.. وبعد التقاء الوفد بـ28 موقوفة ونزيلة لم تشتك أي منهن من سوء المعاملة، بل كن يطالبن بمساعدات لتخفيف مدة العقوبات.

هذا هو الفرق بين عمل منظمة حقوقية محترفة ومحايدة (كالمؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان) في البحرين، وبين منظمات (حقوقية) مزيفة تعمل في الخارج.

لقد تعرضت البحرين طوال السنوات الماضية لابتزاز المنظمات الحقوقية (المسيسة) والمزيفة، وللأسف كانت منظمات (الأمم المتحدة) ومفوضية حقوق الإنسان الأممية تستمع فقط لهذه المنظمات المزيفة ولا تستمع لمنظمات حقوقية محترفة وموضوعية في البحرين.. ويتعاملون مع معلومات (المزيفين) على أنها حقائق! ولا يكلفون أنفسهم فرصة الاتصال بالمنظمات الحقوقية المحايدة في البحرين.

لكن الحمد لله أن الأيام التي كانت البحرين فيها تتخذ موقف (الدفاع) عن حقوقها قد ولت بلا رجعة.. وأصبحنا الآن نتخذ موقف (رد الصاع صاعين) للمبتزين باسم (حقوق الإنسان).. وكله يحدث بالأرقام والمعلومات والزيارات الميدانية المفاجئة لمركز التأهيل والمقابلات الفردية مع النزيلات، والنزلاء في مراكز الرجال أيضا.

كلمة شكر وتقدير للمؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان في البحرين.. فأنتم صوت الحق.. وعداكم المزيفين صوت الباطل.

إقرأ أيضا لـ"عبدالمنعم ابراهيم"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news