العدد : ١٤٤٨٤ - السبت ١٨ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ صفر ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٨٤ - السبت ١٨ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٢٩ صفر ١٤٣٩هـ

بريد القراء

ما بين شهادتين

الجمعة ٠٨ ٢٠١٧ - 11:26

من أصعب اللحظات في حياة اي شخص فينا فقدان عزيز على القلب. ويزداد الالم كلما كانت علاقة المتوفى بنا قريبة او كان يربطنا معه صداقة و محبة.

ومن الافراد الذين يزداد الالم لفقدهم الوالدان وهذا الامر لا يختلف اثنان عليه لأن الوالدين يشكلان العمود الفقري لحياتنا بل هم اساس حياتنا.

حديثي اليوم هو عن تجربة حصلت لي شخصيا بعد وفاة والدي -عليه الرحمة- وتجربتي كانت عندما ذهبت لاستخراج شهادة وفاة، وهنا توقفت وتذكرت ان في اول اطلالة على الدنيا سعى والدي لاستخراج شهادة.. هذه الشهادة هي شهادة ميلادي بأنني اصبحت فردا من افراد هذه الارض الطيبة بحريننا الحبيبة وبالتالي الفرق بين الشهادتين هو الفرق بين السعادة والحزن.

فرق بين فرد استخرج شهادة فرح وسعادة وبين فرد استخرج شهادة نهاية مرحلة و ليس بداية مرحلة.

ولكن العامل المشترك بين المرحلتين هو تبعاتها وبالتالي فالحياة تحتاج الى رعاية والموت يحتاج الى تذكير وطلب الغفران للميت .

مجدي النشيط

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news