العدد : ١٤٤٣٠ - الاثنين ٢٥ سبتمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٥ محرّم ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٣٠ - الاثنين ٢٥ سبتمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٥ محرّم ١٤٣٩هـ

أخبار البحرين

4 أجهزة لاستبدال الدم في 24 دقيقة بالسلمانية

كتبت فاطمة علي:

الأربعاء ٠٦ ٢٠١٧ - 01:00

في بارقة أمل لمرضى السكلر

الكاظم: تدشين الوحدة الجديدة نهاية الشهر الجاري.. وجهاز خامس للإناث في أكتوبر

الأجهزة تسهم في خفض نوبات السكلر بأكثر من 90% 


تدشن وزارة الصحة نهاية الشهر الجاري أحدث وحدة متخصصة في تبديل الدم والتي تضم 4 أجهزة متطورة من المقرر ان تخدم 5 آلاف مريض سكلر مسجلين في وحدة أمراض الدم الوراثية بمستشفى السلمانية، بكلفة اجمالية 100 ألف دينار، حيث تحملت الوزارة كلفة شراء الجهاز الأول، فيما تكفل عدد من المتبرعين بشراء الأجهزة الثلاثة الأخرى.

وقال زكريا الكاظم رئيس جمعية السكلر البحرينية إن نظام العمل بالوحدة الجديدة سيكون على نوبتي عمل طيلة أيام الأسبوع وستقدم خدمة صحية مجانية متميزة لمرضى السكلر، وذلك وفق جداول معدة مسبقا بحسب طبيعة وحدة المرض، لافتا إلى أن الأجهزة الجديدة ستخفف من آلام ونوبات السكلر للمريض بنسبة تصل إلى 90%، حيث سيقوم باستبدال كريات الدم الحمراء المعطوبة بأخرى سليمة خلال وقت قياسي لا يتجاوز 24 دقيقة فقط، بعكس ما هو متبع في الوقت الحاضر إذ يكون المريض بحاجة الى 48 ساعة من اجل استبدال وحدتي دم إضافة والى 10 أيام للمتابعة الطبية بعدها.

وكشف عن انضمام جهاز خامس للوحدة الجديدة، بعد الاتفاق مع أحد المتبرعين على شرائه في شهر أكتوبر القادم وتقديمه لمركز امراض الدم الوراثية، حيث تقرر ان يخصص لمريضات السكلر، وسيكون ثابتا غير متنقل.

وأوضح أن هذه النوعية من الأجهزة تعد الأحدث عالميا في مواجهة هذا المرض، لافتا إلى أن توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء بالاهتمام بمرضى السكلر كانت دافعا رئيسيا وراء حرص المملكة على توفير هذه النوعية من الأجهزة المتطورة.

وأكد الكاظم أن هذه الأجهزة سوف تسهم في تخفيض معدلات الوفيات بين مرضى السكلر بنسبة كبيرة، حيث سيتمكن الأطباء من السيطرة على نوبات تكسر كرات الدم لدى المريض والحيلولة دون تعرضه للوفاة، وخاصة أن هذه النوبات قد تصيب المخ والرئة مما يستلزم التدخل العاجل لإنقاذ المريض.

وأشار رئيس جمعية السكلر البحرينية إلى أن المؤشرات الصحية المتوقع تحقيقها بعد تدشين الوحدة تشير الى تسجيل ارتفاع بمتوسط عمر مريض السكلر من 55 سنة حاليا إلى 65 سنة، وهو المعدل العمري للفرد البحريني الطبيعي، كذلك ستقلل الوحدة الجديدة عدد مرات إخضاع مرضى السكلر للرعاية الطبية العادية والقصوى داخل المستشفى، فستكون أقصى مدة لبقائه في المستشفى 3 أيام فقط بدلا من 21 يوما حاليا، وسيسهم أيضا في تقليل استخدام المرضى للأدوية المسكنة، وسينعكس إيجابا على الكلفة العلاجية لمريض السكلر فضلا عن قدرته على الاندماج في المجتمع.

وقال إن مرضى السكلر يحتاجون الى عملية استبدال الدم بمعدلات متفاوتة تبلغ في أقصاها 6 أشهر، و4 أسابيع للحالات المستعصية، لافتا إلى أن الأجهزة الجديدة تسمح باستبدال 6 أكياس دم في غضون 24 دقيقة فقط. في المقابل يتم حاليا استبدال كيسين إلى 4 أكياس من الدم يدويا في فترة زمنية قد تمتد إلى 48 ساعة.

واعتبر الكاظم أن تدشين الوحدة الجديدة يعد بارقة أمل لأكثر من 5 آلاف مريض بالسكلر بالمملكة، كانت تطول فترات انتظارهم لإتمام عملية استبدال الدم، منوها إلى أن الأجهزة الجديدة تتميز بكونها أجهزة متنقلة.

وأوضح رئيس جمعية السكلر البحرينية أن وزارة الصحة قامت بتدريب الكوادر التمريضية بمركز أمراض الدم الوراثية على كيفية تشغيل الأجهزة لتسهيل تقدم الخدمة للمرضى المنومين في المركز والمترددين عليه.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news