العدد : ١٤٤٩١ - السبت ٢٥ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٧ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٩١ - السبت ٢٥ نوفمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٧ ربيع الأول ١٤٣٩هـ

الاسلامي

سلسلة «قـــلــــوب مـــضــيــــــــئــة»: ضبط القلب

إعداد/ طارق مصباح

الجمعة ٠١ ٢٠١٧ - 11:34

الحياة في حقيقتها هي حياة القلوب! يؤكد ذلك قول المولى سبحانه: «أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا»، فالموت هنا موت القلب بفقدان التوحيد والعلم، والحياة حياة القلب بالعلم والإيمان. وقال تعالى: «يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إذا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ». فكيف يتم ضبط القلب؟ يكون بإخراج المواد الضارة منه وإدخال المواد النافعة إليه.

- إخراج المواد الضارة: قيل للنبي صلى الله عليه وسلم: أي الناس أفضل؟ قال: «كل مخموم القلب صدوق اللسان»، ومخموم القلب «هو التقي النقي لا إثم فيه ولا بغي ولا غل ولا حسد»، وقال عليه الصلاة والسلام: «لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر»، وقال عليه الصلاة والسلام: «إياكم وشركَ السرائر، قالوا: يا رسول الله وما شرك السرائر؟ قال: يقوم الرجل فيصلي فيزين صلاته جاهدًا لِما يرى من نظر الناس إليه فذلك شرك السرائر»، وقال عليه الصلاة والسلام: «ثلاث مهلكات: شح مطاع وهوى متبع وإعجاب المرء بنفسه»، وقال عليه الصلاة والسلام: «إن أخوف ما أخاف عليكم اتباع الهوى وطول الأمل، فأما اتباع الهوى فيصدُّ عن الحق، وأما طول الأمل فيُنسي الآخرة».

- إدخال المواد النافعة: قال عليه الصلاة والسلام: «أسعد الناس بشفاعتي يوم القيامة من قال: «لا إله إلا الله خالصًا من قلبه»، وقال عليه الصلاة والسلام: «إنه ليران على قلبي وإني لأستغفر الله في اليوم مائة مرة»، وقال عليه الصلاة والسلام: «اللهم مصرفَ القلوب صرف قلوبنا على طاعتك».

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news