العدد : ١٤٤٣٠ - الاثنين ٢٥ سبتمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٥ محرّم ١٤٣٩هـ

العدد : ١٤٤٣٠ - الاثنين ٢٥ سبتمبر ٢٠١٧ م، الموافق ٠٥ محرّم ١٤٣٩هـ

المال و الاقتصاد

ارتفاع درجة الحرارة رفع أسعار السمك في الأسواق

كتبت: نوال عباس

الأحد ١٣ ٢٠١٧ - 01:00

شهد سوق الاسماك أمس ارتفاعا في أسعار السمك بشكل كبير فقد ارتفعت أسعار الصافي والشعري والهامور، إلى 6 و4 و6 دنانير للكيلو من كل صنف على التوالي، حيث عزا تجار في الأسواق المركزية ذلك إلى عدة عوامل أهمها ارتفاع درجة حرارة الطقس والبحر، وقلة المخزون السمكي مما أدى إلى عزوف الصيادين عن صيد الاسماك والاتجاه إلى صيد المحار.

ويقول التاجر عقيل أحمد علي «ارتفعت أسعار بعض السمك في هذا الصيف فقد وصل سعر كيلو السمك الصافي إلى 6 دنانير أي بواقع 170 دينارا للثلاجة، وكيلو الشعري 4 دنانير، و150 دينارا للثلاجة، فيما بلغ سعر كيلو الهامور 5 دنانير، وذلك بسبب ارتفاع درجة حرارة الجو والبحر وهروب الاسماك إلى الأماكن الغزيرة مما يشكل عبئا على الصيادين في صيده بالإضافة إلى قله المخزون السمكي بسبب الدفان وتأثر الثروة السمكية.

وأضاف انه نتيجة ارتفاع أسعار السمك وعزوف الناس عن شرائه اتجه بعض البحارة هذا الصيف الى صيد المحار وبيعه في سوق الذهب، حيث يمكن أن يجمع البحار 300 محارة يوميا ويحصل منها على ثلاث من اللؤلؤ، تتراوح أسعارها بين 30 دينارا و 180 دينارا وذلك يعتمد على حجم اللؤلؤ.

وقال الصياد محمد أحمد «ارتفعت أسعار السمك ومنها الصافي حيث وصل سعر الكيلو إلى 6 دنانير مقاربا لسعر كيلو الهامور، مما جعل الناس يعزفون عن شراء السمك ويتجهون إلى شراء الربيان لكثرته وقلة سعره بعد رفع الحظر حيث وصل كيلو الربيان إلى دينار ونصف، ومن أهم أسباب ارتفاع أسعار السمك قلة الاسماك في فصل الصيف لارتفاع حرارة البحر وهروب الاسماك من أماكن الصيد إلى الغزير وعزوف الصيادين عن صيده بسبب المشقة والإجهاد لدخول البحر، وقلة المخزون السمكي بعد القضاء على المراعي السمكية، بينما في الوقت ذاته اتجه بعض صيادي السمك إلى صيد المحار في الفترة الأخيرة للاستفادة أكثر في ظل قلة الاسماك في البحر وارتفاع اسعارها وعزوف الناس عن شرائها».

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news