العدد : ١٤٣٩٤ - الأحد ٢٠ أغسطس ٢٠١٧ م، الموافق ٢٨ ذو القعدة ١٤٣٨هـ

العدد : ١٤٣٩٤ - الأحد ٢٠ أغسطس ٢٠١٧ م، الموافق ٢٨ ذو القعدة ١٤٣٨هـ

أخبار البحرين

رئيس الوزراء يستقبل وفدا من أهالي الدراز

الأحد ١١ يونيو ٢٠١٧ - 14:48

 


 سموه يؤكد:  أولوية الحكومة أن يعيش المواطن بيئة آمنة ومستقرا في حياته المعيشية والوظيفية

  


أهالي الدراز يشكرون رئيس الوزراء على توجيهات سموه للنظر في احتياجات أهالي المنطقة


     لدى استقبال سموه لوفد من أهالي الدراز قدم الشكر والتقدير لسموه على توجيهاته الكريمة بشأن تلبية احتياجات الدراز الخدمية ، أكد صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء حرص الحكومة على تلبية احتياجات المواطنين وتقديم كافة الخدمات التي تضمن مواكبة كل قرية ومدينة في أي من مناطق البحرين لمسيرة التنمية في باقي المناطق، وان البرامج التطويرية التنموية التي تلبي غايات المواطنين وتحقق تطلعاتهم مستمرة فلا أولوية لدى الحكومة تسبق أن يعيش المواطن بيئة آمنة ومستقرا في حياته المعيشية والوظيفية، وأن التحديات وان عظمت فإنها تصغر أمام الرغبة الحكومية في تحقيق الأفضل للمواطنين ، ولن نتوانى عن تسخير كل جهد يضمن عيش المواطن في بيئة خدمية متطورة وسط أجواء آمنة ومستقرة وتتوافر فيها كافة احتياجاته اسكانية وتعليميا وصحيا ، وان أبوابنا مفتوحة دائما امام مواطنينا وكل من ينشد الخير لوطنه ومجتمعه ويسعى للأفضل.

 هذا وكان صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء قد استقبل وفدا من أهالي الدراز ضم شخصيات القرية ونوابها وممثلين عن أهاليها، حيث رفع الجميع الشكر لسموه على توجيهاته بتطوير المنطقة خدميا وتلبية احتياجاتها الاسكانية ومن مختلف الخدمات.

 وخلال اللقاء أكد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء أن التطورات قد تغير تراتبية الأولويات ولكن ضمان عيش المواطن في بيئة خدمية متطورة تتوفر فيها كافة احتياجاتها الاسكانية والتعليمية والصحية وسط أجواء آمنة ومستقرة أولوية لا يسبقها أمر آخر، وقال سموه" إن التواصل والتباحث بشأن الاحتياجات الوطنية والخدمية في إطار الشراكة الحضارية يقضي أمورا لا تُقضى بأي مسلك آخر".

 وأكد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء لأهالي الدراز الذين تشرفوا بلقاء سموه أن الحكومة تهتم بأمن الجميع واستقرارهم فهي يد تبني ويد تحمي وتحفظ الأمن، وتتطلع بأن ترى كل مواطن رجل أمن في مدينته وقريته يرفض ما يعكر صفو أمنها بالخروج عن القانون والنظام.

 وأكد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء، حرص الحكومة على أن تنال جميع مدن وقرى مملكة البحرين نصيبها من المشروعات التنموية والخدمية، بالشكل الذي يلبي احتياجات أهالي هذه المناطق ويوفر لهم سبل الرفاهية.

 وشدد سموه على أن المواطن يمثل قلب التنمية التي تشهدها مملكة البحرين، وجميع البرامج الحكومية موجهة لتحقيق تنمية تعود على المواطن بالخير، والمسؤولين في الحكومة لديهم توجيهات واضحة بتسخير وقتهم وجهودهم لخدمة المواطن سواء كان في القرية أو المدينة.

 وأشار سموه الى أهمية زيادة آفاق التواصل والتقارب بين أبناء المجتمع الواحد ضمن نهج الأسرة الواحدة، وأن يكون الهدف الأسمى من كافة الجهود الوطنية الارتقاء بالوطن وتوفير أسباب الحياة الكريمة للمواطنين.

 وقد ألقى الدكتور علي منصور آل شهاب كلمة نيابة عن أهالي الدراز رفع خلال الشكر والتقدير الى صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء على توجيهات سموه الكريمة للنظر في احتياجات أهالي المنطقة من مختلف الخدمات حيث أثمرت هذه التوجيهات بالإسراع في تنفيذ عدد من مشروعات البنى التحتية.

 وأكد أن اهتمام صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء باحتياجات الأهالي ليس بغريب فسموه من أدار سدة الاقتصاد والتنمية الشاملة باقتدار وأرسى قواعد التنمية البشرية والحضرية وعمل على تعزيز صورة البحرين وسموه ارتبط اسمه دوما بالإنجازات الكبيرة.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news