العدد : ١٤٢٩٥ - السبت ١٣ مايو ٢٠١٧ م، الموافق ١٧ شعبان ١٤٣٨ هـ

العدد : ١٤٢٩٥ - السبت ١٣ مايو ٢٠١٧ م، الموافق ١٧ شعبان ١٤٣٨ هـ

سينما

مونيكا بيلوتشي:
أتعامل مع شيخوختي بذكاء ولا تزعجني علامات الزمن



للمرة الثانية تم اختيار مونيكا بيلوتش كنجمة لمهرجان «كان». في المرة الأولى حصل ذلك في عام 2003، وهي تقول نعم لكني لم أستمتع بتلك اللحظات في المرة الأولى. حين صعدتُ على المسرح أمام جمهور مهرجان «كان»، شعرتُ بالتوتر بدل السعادة. لذا أردتُ هذه المرة أن أستمتع بالتجربة وأعيش اللحظة. أدين بالكثير لمهرجان «كان»! لولاه، ما كانت مسيرتي لتتخذ هذا المنحى. أعشق السينما وأنا مقتنعة بأن بعض الأفلام قد يغيّر مصيرنا عبر إعطائنا الأجوبة التي نبحث عنها. فيلم Ordinary People (أشخاص عاديون) لروبرت ريدفورد وفيلم American Beauty (الجمال الأميركي) لسام منديز. يعالج كل عمل منهما موضوع الجنون العادي بطريقته الخاصة. لم أتردد يوماً في أخذ المجازفات، سواء في حياتي العاطفية أو في أعمالي السينمائية. في الوقت نفسه أدرك أن الانحراف عن المسار الصحيح ممكن لكن يكون هذا الجنون مبنياً على الخوف. أحب العبارة القائلة إن المجانين هم الأشخاص الذين خسروا كل شيء إلا عقلهم! أنا امرأة منطقية لكني لست خطيرة! نخفي جميعاً بعض المسائل كي نصمد. أنا مقتنعة بأن شيئاً لا يحصل من باب المصادفة. لا يمكن أن نتقدّم إلا بفضل الأزمات الشخصية، والفتاة التي كنتُ عليها في الماضي ولم تعد موجودة اليوم»! إنها واحدة من العبارات التي أقولها في فيلم المخرج كوستوريكا... أبلغ اليوم 52 عاماً وأدرك أن شكلي الخارجي يختلف عن أفلامي الأولى. أصبحتُ امرأة أخرى. لا شك في أن الجمال يحمينا لكننا قد نرغب في كسره أيضاً. سأكذب إذا قلتُ إنني مسرورة بالاقتراب من عمر الشيخوخة والموت. لكني أحاول أن أتعامل مع الوضع بذكاء. الشيخوخة ليست غاية بحد ذاتها ولا تزعجني علامات الزمن.






aak_news