العدد : ١٤٢٧٣ - الجمعة ٢١ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٢٤ رجب ١٤٣٨ هـ

العدد : ١٤٢٧٣ - الجمعة ٢١ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٢٤ رجب ١٤٣٨ هـ

عربية ودولية

وزير الدفاع الأمريكي: متفائل بتحســين الروابــط العسـكرية مع مـصـر



القاهرة – الوكالات: قال وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس امس الخميس انه متفائل بتحسين الروابط العسكرية مع مصر بعد محادثاته في القاهرة مع الرئيس عبدالفتاح السيسي، وذلك في أعقاب فترة من التوتر في عهد ادارة الرئيس السابق باراك أوباما.
وأبلغ ماتيس الصحفيين في تل أبيب غادرت القاهرة ولدي ثقة تامة في السبل التي لدينا للارتقاء بعلاقتنا العسكرية التي مثلت أساسا وطيدا وظلت صلبة كل هذه السنين.
وقال مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية ان اجتماعات ماتيس مع السيسي ووزير الدفاع المصري الفريق أول صدقي صبحي ركزت على بناء الثقة بما يسمح بجعل الروابط العسكرية بين البلدين ِأكثر قوة.
وماتيس هو أول وزير أمريكي يزور مصر منذ تولي ترامب السلطة.
وقال بيان أصدرته الرئاسة المصرية إن القاهرة حريصة على أن تشهد العلاقات الثنائية انطلاقة قوية في ظل الإدارة الأمريكية الجديدة.
وقالت رئاسة الجمهورية في بيان ان السيسي أعرب خلال لقائه بماتيس امس عن تطلعه لاستكمال التباحث مع الوزير الأمريكي حول سبل تعزيز التعاون العسكري القائم بين البلدين.
وسبق أن اجتمع السيسي مع ماتيس في مقر وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) خلال زيارته لواشنطن في أوائل شهر أبريل الجاري.
وقال البيان ان ماتيس أكد تطلع بلاده إلى تعزيز العلاقات الثنائية مع مصر خلال المرحلة المقبلة في مختلف المجالات بما يمكن الدولتين من مجابهة التحديات غير المسبوقة التي تمر بها منطقة الشرق الاوسط والعالم.
وأضاف أن الوزير الأمريكي أكد دعم الولايات المتحدة لجهود مصر في مكافحة الإرهاب وتسوية أزمات المنطقة.
واقترحت ادارة ترامب تخفيضات كبيرة في المعونات الخارجية الأمريكية لكنها أشارت إلى أن مصر ستستمر في الحصول على مساعدات عسكرية سنوية بقيمة 1.3 مليار دولار.
وتأتي زيارة ماتيس لمصر بعد أسبوعين تقريبا من زيارة السيسي لواشنطن، والتي سعى خلالها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإعادة ضبط العلاقات مع مصر بعد أن توترت في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.
واتفق ترامب والسيسي خلال الزيارة على تعزيز التعاون في مجال مكافحة المتشددين الإسلاميين.






aak_news