العدد : ١٤٢٧٣ - الجمعة ٢١ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٢٤ رجب ١٤٣٨ هـ

العدد : ١٤٢٧٣ - الجمعة ٢١ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٢٤ رجب ١٤٣٨ هـ

الرياضة

بايرن ميونيخ يتفرغ لحسم معاركه المحلية



برلين - أ ف ب: تخوض الأندية الألمانية السباق الأخير في الدوري المحلي بعد فشلها بالتواجد في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لأول مرة منذ 2009، حيث يبحث بايرن ميونيخ عن الاقتراب أكثر من ملامسة اللقب للمرة الخامسة على التوالي والسابعة والعشرين في تاريخه. وخرج بايرن ميونيخ من دوري أبطال أوروبا في مباراة جدلية من الناحية التحكيمية أمام ريال مدريد الإسباني بخسارته 2-4 في إياب ربع النهائي (1-2 ذهابا)، فيما ودع بوروسيا دورتموند من المرحلة عينها أمام موناكو الفرنسي (2-3 و1-3). ويحل بايرن في المرحلة الثلاثين على ماينتس الخامس عشر والذي حقق الفوز أخيرا بعد 5 خسارات، وهو مدرك أن أي نتيجة سلبية لمطارده لايبزيغ الذي يبتعد عنه بفارق 8 نقاط، ستجعله على مقربة من التتويج في المرحلة المقبلة. ويخوض بايرن المباراة من دون حارس مرماه الدولي مانويل نوير بعد تعرضه لكسر في قدمه اليسرى خلال المباراة أمام مضيفه ريال، أثناء محاولته منع البرتغالي كريستيانو رونالدو تسجيل هدفه الثالث في الدقيقة 109.
ويتوقع أن يغيب الحارس البالغ 31 عاما نحو 8 أسابيع، علما بأنه أكمل المباراة حتى نهايتها. كما يتوقع أن يحمي الحارس سفن أولريخ عرين بايرن في المباريات الخمس المتبقية في الدوري المحلي ونصف نهائي الكأس الأسبوع المقبل ضد غريمه بوروسيا دورتموند. وينتظر لايبزيغ حتى ختام المرحلة الأحد ليزور شالكه الحادي عشر في مباراة صعبة. وأبقى الفريق الصاعد من الدرجة الثانية على آماله الحسابية، بفوزه الرابع على التوالي بنتيجة كبيرة على فرايبورغ 4-صفر ويحتاج فريق شركة ريد بول الى 7 نقاط في 5 مباريات، ليضمن موقعا بين ثلاثي الصدارة وبالتالي تأهله مباشرة الى دوري الأبطال، بعدما كان الأسبوع الماضي قد ضمن المركز الرابع على أقل تقدير، لابتعاده 18 نقطة عن هرتا برلين الخامس. واختبر لايبزيع بداية رائعة تصدر على اثرها الدوري، بيد إنه تراجع في الإياب، قبل أن يعوض تدريجا ويفوز في مبارياته الأربع الأخيرة. من جهته، يخوض شالكه المواجهة بعد معرفة مصيره في ربع نهائي الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» أمام ضيفه أياكس أمستردام الهولندي الذي هزمه ذهابا 2-صفر، آملا الحفاظ على التواجد الألماني الأخير في المسابقات الأوروبية.
موسم تاريخي لهوفنهايم
ويفتتح هوفنهايم الثالث المرحلة الجمعة عندما يحل على كولن السابع، آملا المحافظة على فارق النقطة مع بوروسيا دورتموند الرابع. وتتأهل أول ثلاثة أندية مباشرة إلى دوري الأبطال، فيما يخوض الرابع ملحقا مؤهلا. ويقدم فريق المدرب الشاب يوليان ناغلسمان (29 عاما) موسما لافتا، وهو الأقل خسارة (3) بعد بايرن المتصدر (2). وعلق ناغلسمان الذي حقق فريقه فوزا مشوقا على بوروسيا مونشنغلادباخ 5-3 بثنائية للتركي كريم دميرباي والمجري ادم تسالاي، على أداء لاعبيه الهجومي: «إذا ذهبتم إلى حفل موسيقي، لا تريدون الاستماع إلى موسيقى مملة». ولا شك أن هوفنهايم في طريقه لتحقيق أفضل نهاية موسم له في البوندسليغا، بعد حلوله سابعا في مشاركته الأولى في 2009، علما بأنه حل في المركز الخامس عشر الموسم الماضي. وأردف ناغلسمان الذي لم يخسر فريقه على أرضه هذا الموسم على غرار بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند: «لدينا فرصة للحلول في المركز الثالث. بناء السدود الدفاعية لم ينفع في المواسم الماضية، لذا أفضل التفكير بالهجوم.. الشجاعة هي كلمتي المفضلة». من جهته، يحل دورتموند على بوروسيا مونشنغلادباخ التاسع بعد ثلاثة أيام من خروجه من ربع نهائي دوري الأبطال. وكان إقصاء الفريق الأصفر صعبا خصوصا بعد حادثة تفجير حافلته قبل مباراة الذهاب وتأجيلها الى اليوم التالي، وغياب المدافع الإسباني مارك بارترا لكسر في معصمه نتيجة التفجير. وفي باقي المباريات، يلعب غدا هامبورغ مع دارمشتات، وهرتا برلين مع فولفسبورغ، واينتراخت فرانكفورت مع أوغسبورغ، وانغولشتات مع فيردر بريمن، والأحد فرايبورغ مع باير ليفركوزن.






aak_news