العدد : ١٤٢٧٣ - الجمعة ٢١ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٢٤ رجب ١٤٣٨ هـ

العدد : ١٤٢٧٣ - الجمعة ٢١ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٢٤ رجب ١٤٣٨ هـ

أخبار البحرين

السفير السعودي:
تطور منظومة التعليم العالي في البحرين دليل ريادتها



أشاد سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الدكتور عبدالله بن عبدالملك آل الشيخ بالمستوى المتقدم الذي بلغه قطاع التعليم العالي في البحرين، مشيرًا إلى أن احتضان الجامعات في المملكة للطلبة السعوديين دليل على تطور المستوى التعليمي والأكاديمي لهذه المؤسسات، ما لا يقل شأنا عن الجامعات في الخارج وانعكاس لريادتها في قطاع التعليم.
جاء ذلك خلال زيارة السفير لحرم الجامعة الملكية للبنات، حيث اطلع في جولة له على مرافق الجامعة وأحدث ما توصلت إليه المناهج في مجال التعليم الأكاديمي، ومتابعة سير عمل التعليم الجامعي فيها.
وقد استقبل السفير السعودي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور مازن محمد وأكاديميي وإداريي الجامعة والطالبات.
وقال السفير: «إن الجامعة الملكية للبنات تصنف من الجامعات العالمية التي تعنى بالعلم والثقافة للبنات. وتهتم بتنظيم مختلف الأنشطة خارج المجال الأكاديمي، ما يصقل شخصية الطالبات»، وأشار إلى حرص الجامعة على تأهيل الطالبات بعد التخرج حتى تتمكنّ من الخروج ومواجهة المجتمع وهن قادرات على العمل والإنتاج.
كما أعرب السفير السعودي عن أمله في أن تستفيد الطالبات السعوديات من هذه الجامعة بشكل يصقل قدراتهن.
من جانبه أعرب رئيس الجامعة وعضو مجلس التعليم العالي الأستاذ الدكتور مازن محمد، عن تشرف الجامعة بزيارة الدكتور سفير المملكة العربية السعودية لها، وأشار إلى «أن هذه الزيارة رتبت بهدف لقاء سعادته مع الكادر الإداري والأكاديمي والطالبات، إضافة إلى مجلس الأمناء والإدارة. حيث اطلع سعادته على مرافق الجامعة من مختبرات وقاعات وورش، وكذلك تم تقديم عرض تفصيلي لبرامج الجامعة وأعداد المقبولين من الطالبات وخاصة الطالبات السعوديات».
وأضاف أن ما توفره الجامعة من مرافق تصاحب الجانب الأكاديمي لإعداد الطالبات بعد التخرج.
كما افتتح السفير السعودي معرض «أرابيسك» الذي نظم بالتعاون بين أساتذة الجامعة والطالبات ومنهن السعوديات.
وقالت الشيخة ضوى آل خليفة، مسؤول العلاقات العامة بالجامعة إن زيارة السفير السعودي لدى المملكة للجامعة لاقت ترحيبًا كبيرًا من قبل منتسبي الجامعة من إداريين وأكاديميين.
وأشارت إلى أن الطالبات السعوديات يمثلن ما نسبته 60% من طالبات الجامعة، ويضاف إليهن طالبات من 13 دولة في العالم منتسبات للجامعة.
وأكدت الشيخة ضوى أن الجامعة معتمدة من قبل وزارات التربية والتعليم في 3 دول خليجية هي: البحرين والسعودية والكويت، مشيرة إلى ان الجامعة تسعى إلى الحصول على الاعتمادات الدولية، وتطوير البرامج الأكاديمية الحالية فيها، وأضافت «أن زيارة السفير إنما هي مؤشر لعمق وقوة العلاقات السعودية البحرينية. وقد حازت البحرين على ثقة المملكة».
يذكر أن هذه الزيارة تأتي للاطلاع على نتاج طالبات الجامعة، ومجريات العمل فيها.
وقد تم افتتاح الجامعة الملكية للبنات في عام 2005م، وهي الجامعة الخاصة الأولى للبنات في المملكة، ومن الخطط المستقبلية للجامعة السعي نحو إنشاء المباني الذكية، واستخدام تقنية المعلومات في مختلف البرامج الأكاديمية، وهي أول جامعة حصلت على الاعتمادية من مجلس التعليم العالي في فبراير من العام الجاري.




aak_news