الجريدة اليومية الأولى في البحرين

العدد : ١٤٢٧٣ - الجمعة ٢١ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٢٤ رجب ١٤٣٨ هـ
(العودة للعدد الأخير)

المال و الاقتصاد

رئيس شركة البحرين للمواشي يؤكد:
انخفاض كبير في أسعار مختلف أنواع اللحوم في رمضان



أكد رئيس شركة البحرين للمواشي إبراهيم زينل انخفاض أسعار اللحوم في شهر رمضان المبارك وذلك بعد فتح أسواق جديدة ودخول شركات كثيرة لاستيراد اللحوم المبردة والمثلجة والطازجة من مختلف الدول؛ إذ سيؤدي ذلك إلى خلق جو من التنافسية في صالح المستهلك، وذلك يعتمد على العرض والطلب؛ إذ إن الشركة حشدت استعداداتها لتوفير اللحوم المبردة والمثلجة في شهر رمضان المبارك بحسب المتطلبات وبأسعار تنافسية من مختلف المصادر من الصومال وأستراليا والسودان وسوريا، بعد أن توقفت الشركة عن استيراد الأغنام واللحوم الطازجة نظرًا إلى غلق المسلخ.
وقد أوضح تجار المواشي أنه تم حجز حوالي 70% من اللحوم الطازجة، سواء من الأغنام أو الأبقار، لشهر رمضان المبارك؛ وذلك بسبب توقف شركة المواشي عن استيراد الأغنام واللحوم الطازجة وارتفاع الأسعار بعد رفع الدعم الحكومي.

(التفاصيل )

تستعد أسواق المواشي في المملكة لاستقبال شهر رمضان الكريم من خلال استيراد شحنات كبيرة من اللحوم الطازجة من الأغنام والأبقار وخاصة بعد رفع الحكومة الدعم عن اللحوم وارتفاع اسعارها ووقف استيراد اللحوم الطازجة والاستعاضة عنها باللحوم المبردة، مما حذا بكثير من تجار المواشي إلى زيادة استيراد الشحنات الطازجة وخاصة بعد ان فتحت وزارة الزراعه والثروة البحرية أسواقا جديدة لاستيراد اللحوم لتوفيرها بأسعار مناسبة.
وقال رئيس شركة البحرين للمواشي إبراهيم زينل إن «الشركة وضعت أهب استعداداتها لتوفير اللحوم المبردة والمثلجة في الأسواق في شهر رمضان المبارك وذلك بحسب المتطلبات وبأسعار تنافسية من مختلف المصادر من الصومال وأستراليا والسودان وسوريا، حيث سيكون استيراد اللحوم المبردة بالطائرة، أما اللحوم المثلجة فستكون عن طريق الباخرة، بعد أن توقفت الشركة عن استيراد الأغنام واللحوم الطازجة نظرًا إلى غلق المسلخ، ولكن ستكون هناك عدة شركات لاستيراد الأغنام ولتوفير اللحوم الطازجة من مختلف المصادر وبأسعار تنافسية».
وأضاف أنه «من المتوقع انخفاض أسعار اللحوم في شهر رمضان المبارك بعد فتح أسواق جديدة ودخول شركات كثيرة لاستيراد اللحوم المبردة والمثلجة والطازجة من مختلف الدول وهذا سيؤدي إلى خلق جو من التنافسية في صالح المستهلك وسيؤدي ذلك إلى انخفاض الأسعار في الأسواق، وذلك يعتمد على العرض والطلب».
ويقول تاجر المواشي علي حسن: لقد بدأنا في تزويد أسواق البحرين بشحنات اللحوم الطازجة بشكل أسبوعي وذلك نظرًا إلى قرب شهر رمضان الكريم فقد وصلت شحنة كبيرة تصل إلى 3 آلاف رأس من الأغنام والأبقار منها الصومالي والجيبوتي والعماني والأردني، وذلك يرجع إلى تعاون وكيل وزارة الزراعة والثروة البحرية الشيخ خليفة بن عيسى آل خليفة وقيامه بفتح أسواق كثيرة لاستيراد اللحوم مما أدى إلى انخفاض سعرها وتوفرها في الأسواق، ومن المتوقع أن تصل يوم الأحد القادم حوالي 210 من الأبقار الصومالية، ويبلغ سعر رأس الغنم الصومالي من 45 إلى 55 دينارا، ورأس البقر من 260 إلى 350 دينارا، ورأس الغنم الإثيوبي من 50 إلى 55 دينارا والبقر من 260 إلى 350 دينارا، بينما يتراوح أسعار رأس الغنم العماني من 80 دينارا إلى 110 دنانير، والبقر من260 دينارا إلى 350 دينارا.
وأضاف علي: لقد وصلت الحجوزات للحوم باختلاف مصادرها من الشركات والأفراد حوالي 70%، ونشكر وكيل الزراعة ومدير المحجر لاهتمامهما بالمواشي عند وصولها، وأتمنى أن نمنح رخصة لإقامة مسلخ خاص لمزرعتنا لأن ذلك سيؤدي إلى بيع اللحوم بأقل الأسعار مقارنة بأسعار السوق. بينما تاجر الماشية محمود البقالي يقول: ابتدأ الاستعداد لشهر رمضان المبارك فقمنا باستيراد شحنات من الأغنام والأبقار من الصومال وعمان، بالإضافة إلى المواشي التي نقوم بتربيتها في البحرين في حظائرنا الخاصة، ولقد قمنا بزيادة الشحنات للحوم من الأبقار والأغنام نتيجة اقبال الناس المتزايد على شراء اللحم الطازج بعد إزالة الدعم عن اللحم وارتفاع سعره واستيراد اللحوم المبردة فقط. وأضاف «يبلغ سعر رأس الغنم الصومالي حوالي 50 دينارا والبقر 400 دينار، بينما رأس الغنم العربي حوالي 90 دينارا، والبقر 500 دينار ويصل الكيلو الى حوالي 3 دنانير للصومالي، والعربي 4 دنانير ونصف للغنم والبقر 3 دنانير».
وطالب البقالي من وزارة الزراعة بأن تهتم أكثر بتجارة المواشي عن طريق توفير أطباء بيطريين لمعالجتها أثناء الحاجة إليها، وخاصة ان تجار المواشي ينفقون الكثير من الأموال لعلاجها في القطاع الخاص لأنهم لا يجدون اطباء وزارة لزراعة عند حاجتهم لهم فكثير من الأبقار نفق بسبب الولادة المتعسرة، لذلك تمنى من الوزارة ان توفر الرعاية الكاملة للمواشي لأنها توفر الأمن الغذائي للبلاد بنسبة 18%.





نسخة للطباعة

مقالات أخرى...

الأعداد السابقة