الجريدة اليومية الأولى في البحرين

العدد : ١٤٢٧٠ - الثلاثاء ١٨ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٢١ رجب ١٤٣٨ هـ
(العودة للعدد الأخير)

الخليج الطبي

الضغوطات النفسية.. الوعكات الصحية ومرض السكري



هناك أعداد من مرضى السكري قد يشكون من ارتفاع سكر الدم لديهم وعدم انتظام السكري في حالة إصابتهم بأي وعكة صحية أو تعرضهم لضغوطات نفسية.
الإصابة بالوعكات الصحية والتعرض للضغوطات النفسية قد يؤدي إلى حدوث خلل في نظام هرمونات الجسم وبالتالي يرتفع سكر الدم.
الأشخاص غير المصابين بمرض السكري قد تفرز أجسامهم كمية كافية وفاعلة من هرمون الأنسولين المسؤول عن تنظيم سكري الدم وجعل نسبة سكر الدم عندهم في المعدل الطبيعي خلال تعرضهم للمرض أو للضغوطات النفسية.
مرضى السكري بحاجة إلى زيادة أدوية السكري التي يتناولونها لجعل سكر الدم مقاربا للطبيعي خلال التعرض لأي وعكة صحية أو للضغوطات النفسية، فعليهم مراجعة طبيبهم المعالج لزيادة جرعات الأدوية.
هناك عوامل أخرى تسبب زيادة نسبة سكر الدم وعدم انتظامه:
- جرعات الأنسولين أو الأدوية الفموية غير الكافية.
- تناول كميات كبيرة من النشويات.
- قلة النشاط الرياضي.
- التعرض لالتهابات بالجسم (الأنفلونزا، التهابات المسالك البولية، الأزمة القلبية).
- التعرض للإصابات أو العمليات الجراحية.
- الألم.
- الضغوطات النفسية الايجابية مثل (الزواج، العمل الجديد، السفر،
- الضغوطات النفسية السلبية مثل (حالات وفاة أحد الأقرباء في الأسرة).
- التغيرات في الروتين اليومي.
- بعض الأدوية (الكورتيزون،..).
- أخذ إبر الأنسولين في مناطق خاطئة بالجسم يؤدي إلى عدم امتصاص الأنسولين ووصوله إلى الدم).
- خلل في أجهزة الأنسولين أو أجهزة توصيل الأنسولين.
- عدم فعالية الأنسولين بسبب سوء حفظ قلم الأنسولين في درجات حرارة عالية أو منخفضة.
- بعض الضغوطات النفسية قد تسبب انخفاض بسكر الدم وتعرض المريض لهبوط في سكر الدم بسبب عزوف المريض عن تناول الطعام واستمرار أخذه أدويته الخافضة لسكر الدم.
علامات ارتفاع سكر الدم:
زيادة التبول
العطش الشديد
الجوع الشديد
فقدان الوزن
وزغللة وعدم وضوح الرؤية
خروج رائحة الفواكه من الفم والتنفس
الغثيان والترجيع
التعب الشديد
عدم التركيز
الإغماء وفقدان الوعي
الإسهال أو الترجيع المتواصل أكثر من 24 ساعة يؤدي إلى الجفاف وارتفاع حرارة الجسم، قراءة سكر الدم أكثر من 24 ساعة خلال المرض.mg/dl250
مريض النوع الأول لا بد أن يكون لديه الدراية بفحص كيتون (البول) لتجنب حموضة الدم والإسراع إلى قسم الطوارئ لمعالجته قبل تطور الحالة وحدوث مضاعفات.







نسخة للطباعة

الأعداد السابقة