العدد : ١٤٢٥٨ - الخميس ٦ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٩ رجب ١٤٣٨ هـ

العدد : ١٤٢٥٨ - الخميس ٦ أبريل ٢٠١٧ م، الموافق ٩ رجب ١٤٣٨ هـ

سينما

«السنافر: القرية المفقودة»... مغامرات وإثارة مطعّمة بالكوميديا




إطلالة جديدة ومشوقة مليئة بالمغامرات والتشويق، تطلّ في الجزء الثالث من فيلم «السنافر»، والذي يطلق عليه «السنافر: القرية المفقودة».
الفيلم من تأليف ستايسي هارمان وباميلا رايبون وبييو ومن إخراج كيلي اسبوري».
تبدأ الحكاية مع «سنفورة» و«القوي» و«المفكر» و«الغبي»، حين يحاولون الاقتراب من الغابة المحظورة، للدخول في مغامرة البحث عن القرية المفقودة والتي هي مليئة بالسنافر. لكن رغم المخاطر التي تنتظر هؤلاء «السنافر»، كان هناك الشرير الذي يحاول إفساد كل شيء في حياتهم وهو شرشبيل والذي لديه طائر وقط يمارسان سلوكه الشرير الساحر نفسه. فقد تعرّض «السنافر» إلى كم من المخاطر الطبيعية من رياح وأمواج وحتى من الأشجار من أجل البحث عن القرية، إلا أن شرشبيل كان يتبعهم لإفساد كل أعمالهم حتى بعد اكتشافهم القرية و«السنافر» الذين يعيشون فيها، لكنهم في نهاية الأمر استطاعوا التخلص من شرشبيل بمساعدة «سنفورة» من أجل أن يستمروا في فعل الخير.
فيلم «السنافر» الجديد، حمل رؤية بصرية مليئة بجماليات الألوان، والطبيعة الساحرة جعلت المتلقي يعيش مع شاشة السينما رحلة فيها الكثير من المتعة.






aak_news