الجريدة اليومية الأولى في البحرين

العدد : ١٤٢٣٥ - الثلاثاء ١٤ مارس ٢٠١٧ م، الموافق ١٥ جمادى الآخرة ١٤٣٨ هـ
(العودة للعدد الأخير)

الخليج الطبي

في محاضرة بعيادات ابن رشد2.. الدكتور طارق حسن يجيب:
هل أمراض عظام الأطفال تختلف عن أمراض عظام الكبار؟



استضافت عيادات ابن رشد 2 استشاري جراحة عظام الأطفال طارق حسن عبدالعزيز. وكان الخبير الزائر قد قام خلال زيارته بمناظرة 15 حالة وأجرى 3 عمليات جراحية دقيقة بمستشفى ابن النفيس بمساعدة الدكتور هاني أنور علي اختصاصي جراحة العظام وقد تكللت جميعها بالنجاح.
وقدم محاضرة بعنوان الأمراض الشائعة لعظام الأطفال والنصيحة بتحويل الأطفال لأطباء جراحة عظام الأطفال لتجنب المضاعفات.
وشملت المحاضرة عدة مواضيع مهمة كحالات لين العظام وتقوسات الساق، حالات الشلل الدماغي وما تسببه من قصر بالأوتار والعضلات، حالات الخلع الخلقي لمفصل الحوض، حالات الكسور وإصابات مركز النمو، حالات العيوب الخلقية (القدم المخلبية) حالات شلل الضفيرة العصبية وحالات الالتهاب الصديدي للمفاصل.
وقد أوضحت المحاضرة أهمية التشخيص المبكر:
في حالات الخلع الخلقي لمفصل الفخد من المهم فحص الطفل بعد الولادة جيدا بواسطة أطباء الأطفال وعمل سونار على المفصل والاستعانة بأطباء العظام لاستكمال العلاج التحفظي للحفاظ على المفصل حيث أثبتت النتائج أن العلاج المبكر يعطي نتائج إيجابية.
وفي حالات الكسور يجب تصليح الكسور بصورة صحيحة لتجنب تقوسات العظام، وخصوصا كسور مركز النمو وغالبا تحتاج إلى التدخل الجراحي سريعا.
وحالات الشلل الدماغي يجب المتابعة بصورة دورية لتجنب تيبس المفاصل أو الخلع وطبعا يحتاج إلى العلاج الطبيعي. وحالات القدم المخلبية تحتاج إلى عمل جبس تسلسلي ثم تطويل الوتر الخلفي للكاحل.
وحالات شلل الضفيرة العصبية وما تحتاج إليه من نقل الأوتار والعضلات ليستطيع الطفل استعمال الطرف العلوي (اليد) في الاستخدمات اليومية.
وحالات الالتهاب الصديدي للأطفال حديث الولادة من المهم تشخيص المرض مبكرا وإعطاء العلاج المناسب لتجنب الانتشار إلى المفاصل والمضاعفات.






نسخة للطباعة

الأعداد السابقة