الجريدة اليومية الأولى في البحرين

العدد : ١٤١٧٣ - الأربعاء ١١ يناير ٢٠١٧ م، الموافق ١٣ ربيع الثاني ١٤٣٨ هـ
(العودة للعدد الأخير)

الرياضة

ضمت نخبة جيدة من الشباب البحريني الصاعد
نجاح متميز للنسخة الرابعة من بطولة أوفر رود دراغ




أقيمت النسخة الرابعة من بطولة أوفر رود دراغ للسيارات اللاسلكية الكهربائية على مضمار موتر بايك وذلك سط مشاركة واسعة جدا ونوعية في هذا العام حيث ارتفع عدد المشاركين إلى 20 متسابقا من أبرز وألمع ممارسي هذا النوع من الرياضات وممن لديهم الدراية الواسعة والخبرة الطويلة في هذا الركن الرياضي الذي يستقطب الرياضيين ويوفر لهم الأجواء الرياضية المثالية وفي الوقت الذي ضمت فيه البطولة نخبة جيدة من المتسابقين البحرينيين الواعدين والصاعدين من جيل الشباب العاشق لرياضة السيارات بوجه عام والسيارات اللاسلكية الكهربائية بوجه خاص.
وحققت البطولة نجاحا متميزا كذلك على مستوى التنظيم الرائع والإثارة والندية بين المشاركين والحضور الجماهيري الكبير الذي تابع مجريات البطولة باهتمام وتفاعل بشكل كبير مع اللمحات الفنية واللقطات المشوقة التي شهدتها البطولة، وفي نفس السياق أظهر المتسابقون خلال المنافسات جانبا كبيرا من مهاراتهم العالية على مضمار السباق وما يمتلكونه من خبرة طويلة ودراية واسعة في هذا الجانب الرياضي، وعكس نجاح التجربة الرابعة للبطولة المكانة العالية التي تحظى بها هذه البطولة التي انطلقت في عام 2002 وهذه الرياضة المحببة وما تشهده من اهتمام وإقبال شبابي كبير بعد أن شكلت لها قاعدة كبيرة سواء على مستوى الممارسين أو المتابعين لها.
وأعرب حسين الحداد مدير البطولة عن بالغ سعادته لما تحقق من نجاح ولما شهدته البطولة من إقبال كبير على المشاركة، مضيفا أن الأجواء كانت رائعة للغاية ومريحة للجميع ومشجعة على التنافس بروح رياضية بعيدا عن التفكير في الربح والخسارة لأن الجميع كان رابحا في بطولة تحقق النجاح المنشود، وأثنى الحداد على جميع من ساهم في نجاح البطولة وتوجه بخالص شكره وتقديره إلى جميع المشاركين في المسابقة على اهتمامهم ومتابعتهم وحرصهم على الحضور الفعلي في هذا الحدث الرياضي المحلي، وتحدث الحداد قائلا: أتم ركن الهوائيات مهمته بنجاح ولا ننسى أن ركن الهوايات متخصص في السيارات اللاسلكية الكهربائية ويمارس نشاطه بحرفية منذ تأسيسه في عام 2000، ولقد وصلنا اليوم إلى إقامة النسخة الرابعة من البطولة وتابع الجميع ما شهدته من تألق لأبرز المشاركين من المواهب المحلية التي تمتلك مهارات عالية ومعها نخبة من الشباب البحريني الصاعد في هذا المجال، ونحن بدورنا في ركن الهوايات ندعم ونشجع هذه المواهب في عموم مناطق مملكة البحرين ونوفر لها فرص التنافس وإظهار قدراتها على مضمار السباق في مجموعة من السباقات التي تقام على مدار العام.






نسخة للطباعة

مقالات أخرى...

الأعداد السابقة