العدد : ١٤١٧٣ - الأربعاء ١١ يناير ٢٠١٧ م، الموافق ١٣ ربيع الثاني ١٤٣٨ هـ

العدد : ١٤١٧٣ - الأربعاء ١١ يناير ٢٠١٧ م، الموافق ١٣ ربيع الثاني ١٤٣٨ هـ

أخبار البحرين

«المهن الصحية» تحذر من شراء المنتجات الصحية عبر الإنترنت



حذرت الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية المستهلك من شراء المنتجات الصحية والمكملات الغذائية عبر المواقع الإلكترونية، حيث إن هذه المنتجات المذكورة غير مصرح بها من الهيئة.
وأهابت الهيئة بالمواطنين والمقيمين أخذ الحيطة والحذر من الوقوع ضحية تلك المواقع الإلكترونية والابتعاد عن هذه المنتجات حفاظا على صحتهم. كما تود الهيئة الإحاطة بأن لها الحق القانوني بمصادرة أي طرد يحتوي على المنتجات المذكورة والمستوردة عن طريق المواقع الإلكترونية.وأوضحت الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية الدكتورة مريم عذبي الجلاهمة أن هناك تزايدا ملحوظا من قبل المواطنين على طلب أدوية أو منتجات صحية عبر الإنترنت.
وأكدت الجلاهمة أن قانون رقم (18) لسنة 1997 بشأن الصيدلة يحظر استيراد الأدوية على شكل طرود شخصية إلا بوصفة طبية وأن كثيرا من الأشخاص يجهلون هذه المعلومة، وتضطر الهيئة عندها إلى رفض تمرير الشحنة نظرا لعدم معرفة محتوياتها.
كما أن كثيرا من المنتجات الصحية الأخرى كالفيتامينات يتم استيرادها كطرود شخصية يتم منعها نظرا إلى أن محتوياتها من الفيتامينات تفوق الجرعات المسموح بها كمكمل غذائي وتتجاوزها لتكون بنسبة الدواء، والبعض الآخر من الطرود يحتوي على منشطات أو هرمونات يتم منعها، وهناك أدوية تُستورَد من بعض الدول مكتوبة بلغة غير اللغة الإنجليزية وبالتالي لا تستطيع الهيئة تمريرها.
وكشفت الجلاهمة بأن الهيئة تسلمت منذ بداية عام 2016 نحو 2000 طرد شخصي تم تمرير 64% منها، وباقي الطرود تم إتلاف جزء منها وتم إعادة الباقي الى الجمارك بحسب طلب صاحب الطرد بإرجاعه الى الشركة الموردة.
ونوهت الجلاهمة إلى أن الغرض الرئيس من إجراءات الهيئة هو الحفاظ على سلامة المواطنين وضمان عدم استخدام منتجات قد ينتج عنها أضرار صحية. وطالبت المراجعين بتفهم الاجراءات والتعاون مع الهيئة في هذا المجال، ونبهت الجلاهمة المواطنين إلى عدم الانخداع وشراء هذه المنتجات من المواقع الإلكترونية وخصوصاً أن معظمها تدعي علاجات لم تثبت علميا من أي هيئة مرخصة في بلد المنشأ وقد يندفع البعض لشراء هذه المنتجات على الرغم من وجودها في السوق البحريني انجذابا وراء أسعارها الأرخص.





aak_news